للصف الثالث المتوسط

الفصل الدراسي الثاني

كتاب الطالب

قام بالتأليف والمراجعة
فريق من المتخصصين

طبعة ١٤٣٥ ـــ ١٤٣٦ هـ
٢٠١٤ ـــ ٢٠١٥م

وزارة التربية والتعليم ١٤٣١ هـ

فهرسة مكتبـة الملـك فهد الوطنيـة أثنـاء النـشـر

وزارة التـربيـة والتعلـيـم

التوحيد للصف الثالث المتوسط/ كتاب الطالب / الفصل الدراسي الثاني /

وزارة التربيـة والتعليم. - الرياض ، ١٤٣١هـ

١١٠ ص ؛ ٢١ * ه.ه٢ سم

ردمك : ٨–٩٧٢–٤٨–٩٩٦٠–٩٧٨

٢ - التعليم المتوسط ـ

١ - التوحيد كتب درا سية

السعودية ـ كتب أ ـ العنوان

ديـوي ٢٤٠,٧١٣

٤٣٧/ ١٤٣١

رقم الإيداع : ٤٣٧/ ١٤٣١

ردمك : ٨–٩٧٢–٤٨–٩٩٦٠–٩٧٨

لهذا المقرر قيمة مهمة وفائدة كبيرة فلنحافظ عليه، ولنجعل نظافته تشهد على حسن سلوكنا معه.

إذا لم نحتفظ بهذا المقرر في مكتبتنا الخاصة في آخر العام للاستفادة ، فلنجعل مكتبة مدرستنا تحتفظ به.

حقوق الطبع والنشر محفوظة لوزارة التربية والتعليم ـ المملكة العربية السعودية

www.moe.gov.sa
http://curriculum.gov.sa

ccc1444@gmail.com

موقع
موقع

بريـد

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد:

فنضع بين يديك-أخي الطالب- كتاب الطالب لمادة التوحيد للصف الثاني المتوسط- الفصل الدراسي الأول، وهو كتابٌ يقرِّب إليك ما يتعلَّق بتوحيد الله تعالى، ونبذِ الشركِ، والبدعِ المخلَّة بالتوحيد.

وبقدر عِلمك وعَملك بعقيدة التوحيد وسعيك في نشرها وتعليمها للآخرين تكون بإذن الله تعالى ممن أراد الله بهم الخير وسعادة الدارين، حيث أخبرنا رسولنا الكريم أن: « مَنْ يُرِدِ اللهُ بِهِ خَيْرًا يُفَقِّهْهُ فِي الدِّينِ »(1) ، ومِن أعظم الفِقهِ في الدِّين تعلُّم التوحيد، وقد بشَّر النبيُّ من بَلَّغَ دينَه، ودعا له بقوله : « نَضَّرَ اللهُ امْرءًا سَمِعَ مَقَالَتِي فَوَعَاهَا، ثُمَّ أَدَّاهَا إِلَى مَنْ لَمْ يَسْمَعْهَا؛ فَرُبَّ حَامِلِ فِقْهٍ لاَ فِقْهَ لَهُ، وَرُبَّ حَامِلِ فِقْهٍ إِلَى مَنْ هُوَ أَفْقَهُ مِنْه » (2).

وقد اعتمدنا في تأليف هذا الكتاب على كتاب التوحيد لشيخ الإسلام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله تعالى، مع شروحه المتداولة، مستفيدين في التوضيح وضرب الأمثلة المعاصرة من غيرها من كتب التوحيد المتداولة، وخرجنا من ذلك بصياغة جديدة مناسبة تربط القديم بالجديد، وتعتمد في عرض الكتاب على الطريقة التالية:

أولًا: تقسيم الكتاب إلى وحدات متناسبة، لكل وحدة عنوان يربط موضوعاتها، مستوحَى من كتاب التوحيد.

ثانيًا: تقسيم كل وحدة إلى دروس مناسبة، بعناوين مستوحَاة من كتاب التوحيد.

ثالثًا: تقسيم كل درس إلى عناصر قصيرة مناسبة لمستوى الطلاب.

وسِرْنا في عرض كلِّ درس وفق ما يلي:

وضع تمهيدٍ مناسب

التعريف بعنوان الدرس.

عرض الدرس وفق عناصر تتضمن: الأدلةَ، والأمثلةَ، والأحكامَ، والأقسامَ أو الأنواعَ.

وضع نشاط مناسب لموضوع الدرس.

وضع أسئلة التقويم.

وضع معلومة إثرائية إذا اقتضى الدرس ذلك.

وقد وضعنا في مقدمة كل وحدة من الكتاب الأهداف التي تُتَوَخَّى من دراستك لهذه الوحدة، من أجل أن تتأملها وتسعى لتحقيقها، فبقدر قربك من تحقيق الأهداف تكون استفادتك من الكتاب كبيرة ومثمرة.

وقد حرصنا في هذا الكتاب على أن نمحِّضَهُ خالصًا لموضوعات التوحيد بحسب عنوان كل درسٍ، بحيث لا يكون هناك تداخل بينه وبين موضوعات أخرى في كتاب التوحيد نفسه، أو موضوعات أخرى لا تتعلق بموضوع التوحيد مباشرة.

والذي نؤمِّله أن يكون الكتابُ دافعًا لك إلى مزيد مِن العلم النافع والعمل الصالح، وانطلاقةً لخير عظيم تَرى أثره في حياتك وأسرتك ومجتمعك وأمتك. نفع الله بك، وجعلك قرة عين لوالديك وحفظك من كل سوء.

وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ؛؛؛

الدرس الأول:
تعظيمُ الله سبحانه وتعالى.

الدرس الثاني:
دلائل عظمة الله تعالى .

الدرس الثالث:
الاسْتِشْفَاعُ بِالله تعالى على خَلْقِهِ .

الدرس الرابع:
النهيُ عن قولِ: السَّلامُ على الله.

الدرس الخامس:
تَعظيمُ ذِمَّةِ اللهِ وذِمَّةِ نبيِّه .

الدرس السادس:
الاسْتِهْزَاءُ بالدِّين.

الدرس السابع:
صُور الاسْتِهْزَاء بالدِّين .

أخي الطالب يتوقع منك بعد دراسة هذه الوحدة أن :

تعظم الله في السِّرِّ والعلن .

تذكر الأسباب المعينة على تعظيم الله تعالى .

تعرف معنى الاستشفاع بالله تعالى على خلقه، وحكمه ، والحكمة من المنع .

تذكر حكم الاستشفاع بالنبي في حياته .

تبين حكم قول : السلام على الله، والحكمة منه .

تعظم ذمة الله وذمة نبيه ، وتبيِّن أحكامها.

تبيِّن حكم الاستهزاء بالدين ، وأهله ، مع الدليل .

تذكر سبب كفر من استهزأ بالدين .

توضح حكم من استهزأ بالصحابة وبالمؤمنين .

تحذر من الاستهزاء بالدين وأهله .

تأمل الصور السابقة، ثم اكتب ما تشعر به.

إنّ الإيمان بالله تعالى وتوحيده مبني على التعظيم والإجلال لـه
عزّ وجل، فما المراد بالتعظيم ؟

وما دلائله؟

وما علاماته؟

وما وسائل تحقيقه؟

المراد بتَعظيمِ الله

المراد بتَعظيمِ الله: إجلالُ اللهِ جلَّ وعلا بالقَلبِ، واللِّسانِ، والأعمالِ: فِعلاً وتَركًا.

وأصلُ التعظيم يكون بالقلب، وما يجري على اللِّسان والجوارح مِن آثاره.

تَعظيمُ اللهِ بالقَلب: بأن يكون الله أجلَّ شيءٍ في قلبك، فتخضع له وتَذِلَّ، وتدرك قوَّته وقدرته على كل شيءٍ، فتتعلق به في حاجاتك، وتستشعر الافتقار إليه وإلى عطائه ورحمته وحمايته وتوفيقه، وتخشاه في السِّرِّ والعَلنِ، ، وتدرك كمال حكمتِه في شَرعِهِ، وتعظم شَرعه وأمرَه ونهيَه، وتدرك كمال عدله.

تَعظيمُ اللهِ باللِّسان: بذِكره، وذِكر عظَمَتِهِ في خَلقه، وفي شَرعِهِ، واللَّهَج بقراءة كلامه، كما يكون بدعائه والاستِغاثةِ به والاستِعاذةِ به.

تَعظيمُ اللهِ بالأعمال:

فِعلاً: بطاعته والامتثالِ لأوامرِه، وتتبعِ محبوباتِه.

وتَركًا: باجتنابِ ما نَهى عنه، وتركِ جميعِ ما يُسخِطُه.

حُكم تعظيم الله

تعظيم الله تعالى واجبٌ، وقد أنكر الله تعالى على الذين لم يعظِّموه ويَقْدُرُوه حقَّ قدْرِه، فقال اللهُ تعالى:

بالرجوع إلى سورة الأنعام استخرج آية على إنكار الله لمن لم يقدره حق قدره.

تعظيمُ دِين الله وشعائره

تعظيم دِين الله وشريعتِهِ مِن تعظيم الله تعالى، وكلَّما عظَّم المسلم شعائرَ دِين الله تعالى كان ذلك دليلاً على تقواه، وتعظيمِه لربه جلَّ وعلا، بخلاف الذي ينتهك شعائرَ الله، ولا يبالي بها، فهذا دليلٌ على ضعفِ تقواه، وضعفِ تعظيمِه لربه جلَّ وعلا، قال اللهُ تعالى:

تحاور مع مجموعتك في الوسائل المعينة على تعظيم دين الله وشرعه .

تعظيم حُرُمات الله

يجبُ على المسلم تعظيمُ حُرُمَات الله تعالى، وذلك باجتنابها والبعدِ عنها، وتعظيمُها مِن تعظيم الله تعالى، قال اللهُ تعالى:

وفي حديث النُّعْمَانِ بن بَشِيرٍ قالَ: سمعت رَسُولَ اللهِ يقول: «أألاَ وَإِنَّ لِكُلِّ مَلِكٍ حِمًى، ألا إِنَّ حِمَى اللهِ في أَرْضِهِ مَحَارِمُهُُ».(3)

اقتحام المحرَّمات مع عدم المبالاة بها يدل على قلَّة تعظيم الله تعالى، وعدمِ توقيره، قال اللهُ تعالى فيما قصَّه عن نوح مع قومه:

، قال ابن عباس : ما لكم لا تُعَظِّمونَ الله حَقَّ عظَمَتِهِ.(5)

قال عبدُ الله بنُ مسعود : إن المؤمنَ يَرى ذنوبَه كأنه قاعد تحتَ جَبَلٍ يخاف أن يقعَ عليه، وإن الفاجِرَ يَرى ذنوبَه كذُبابٍ مَرَّ على أنفهِ فقالَ به هكذا، (ووصف الراوي ذلك فقال:) بيدِه فوقَ أنفهِ.(1)

وقال بِلال بنُ سَعدٍ رحمه الله: «لا تَنْظُرْ إِلَى صِغَرِ الْخَطِيئَةِ، وَلَكِنِ انْظُرْ مَنْ عَصَيْتَ».(2)

الأسباب المعِينةُ على تَعظيم الله

التعرف على معاني أسماء الله وصفاته.

التَّفَكُّرُ في ملكوت الله وعظيم مخلوقاته، كالسماء والأرض، والشمس والقمر، والنجوم والكواكب، وفي الحيوان والجماد، وفي نفس الإنسان

تدبُّرُ كِتابه الكريم.

التَّفَكُّرُ في نعم الله الكثيرة، والثناء على الله بها.

تعلُّم العلمِ الشرعيِّ؛ فهو نور يقذفه الله في القلب، وأما الجهلُ فهو ظلمات تغشى القلبَ وتُعميه.

بالتعاون مع مجموعتك : اذكر ثلاثة مظاهر تدل على تعظيم الله تعالى وثلاثة مظاهر أخرى تدل على ضعف تعظيم الله تعالى في النفوس .

ما المراد بتعظيم الله جل وعلا ؟

مثِّل على تعظيم الله بالقلب.

كيف يكون تعظيم الله باللسان، والأعمال؟

ما حكم تعظيم الله؟

اذكر ثلاثة أسباب معينة على تعظيم الله.

اللّه جلَّ وعلا له العظمة المطلقة، وله الكمال والجلال سبحانه وتعالى ومخلوقاته دالة على عظمته وجلاله سبحانه.

من دلائل عظمة الله تعالى

عَنْ عَبْدِ اللهِ بن مسعود قَالَ: جَاءَ حَبْرٌ مِنَ الأَحْبَارِ إِلَى رَسُولِ اللهِ فَقَالَ: يَا مُحَمَّدُ، إِنَّا نَجِدُ أَنَّ اللهَ يَجْعَلُ السَّمَاوَاتِ عَلَى إِصْبَعٍ، وَالأَرَضِينَ عَلَى إِصْبَعٍ، وَالشَّجَرَ عَلَى إِصْبَعٍ، وَالمَاءَ وَالثَّرَى عَلَى إِصْبَعٍ، وَسَائِرَ الخَلاَئِقِ عَلَى إِصْبَعٍ (ثُمَّ يَهُزُّهُنَّ)، فَيَقُولُ أَنَا المَلِكُ(أَنَا المَلِكُ)، «فَضَحِكَ النَّبِيُّ حَتَّى بَدَتْ نَوَاجِذُهُ تَصْدِيقًا لِقَوْلِ الحَبْرِ، ثُمَّ قَرَأَ رَسُولُ اللهِ :

عن عَبْد اللهِ بْنِ عُمَرَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ : « يَطْوِي اللهُ عَزَّ وَجَلَّ السَّمَاوَاتِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، ثُمَّ يَأْخُذُهُنَّ بِيَدِهِ الْيُمْنَى، ثُمَّ يَقُولُ: أَنَا الْمَلِكُ، أَيْنَ الْجَبَّارُونَ؟ أَيْنَ الْمُتَكَبِّرُونَ؟ ثُمَّ يَطْوِي الأَرَضِينَ بِشِمَالِهِ، ثُمَّ يَقُولُ: أَنَا الْمَلِكُ أَيْنَ الْجَبَّارُونَ؟ أَيْنَ الْمُتَكَبِّرُونَ؟».(2)

الملائكة يعظمون الله عز وجل

ولقد قص علينا ربنا جل وعلا في كتابه عن تعظيم الملائكة له جل وعلا فقال تعالى:

أي: لعظمته وجلاله وكبريائه لا يجترئ أحد أن يشفع عنده تعالى في شيء إلا من بعد إذنه له في الشفاعة. وإن من عظيم قدر الله عز وجل أنه إذا تكلم سبحانه بالوحي فسمع أهل السماوات كلامه أرعدوا من الهيبة، حتى يلحقهم مثل الغشي، فإذا زال الفزع عن قلوبهم سأل بعضهم بعضًا: ماذا قال ربكم؟ قالت الملائكة: قال الحق ، وهو العلي - بذاته وقهره وعلو قدره - الكبير على كل شيء. وقد أورد البخاري في صحيحه عند تفسير هذه الآية الكريمة أن النبي قال: «إذا قَضَى الله الْأَمْرَ في السَّمَاءِ ضَرَبَتْ الْمَلَائِكَةُ بِأَجْنِحَتِهَا خُضْعَانًا لِقَوْلِهِ، كَأَنَّهُ سِلْسِلَةٌ على صَفْوَانٍ يَنْفُذُهُمْ ذلك »(2).

وعن النواس بن سمعان قال: قال رسول الله : « إذا أراد الله تعالى أن يُوحي بالأَمرِ تَكَلَّم بالوَحي أَخَذتِ السَّماوات منه رجْفَةٌ - أو قال: رعدةٌ - شديدةٌ خوفاً من الله عز وجل فإذا سمع ذلك أهل السماوات صعقوا، وخروا لله سجداً، فيكُون أولَ من يَرْفَعُ رأَسَهُ جبريل، فيكلمه الله من وَحْيه بما أَرَادَ، ثم يمرّ جبريل على الملائكة، كُلَّما مَرَّ بسماءِ سأله ملائكتها: ماذا قال ربنا يا جبريل؟ فيقول جبريل: قال الحق وهو العليُّ الكبير، فيقولون كُلُّهم مثْل ما قال جبريل، فينتهي جبريل بالوحي إلى حيث أمره الله عز وجل » (3).

هناك أسماء لله وصفات تدل على عظمته سبحانه أورد نماذج منها:

الأنبياء يعظمون الله عز وجل

لأنبياء يأتيهم الوحي من الله عز وجل؛ فهم أعلم الناس به، ولذا فإنهم أكثر الناس تعظيمًا له سبحانه وتعالى.

وكانوا يدعون قومهم إلى تعظيم الله عز وجل، فيخبرنا الله عز وجل عن نوح أنه قال لقومـه :

قال ابن عباس رضي الله عنهما: لا ترجون لله عظمة.

وقال سعيد بن جبير: ما لكم لا تعظمون الله حق عظمته.

خاتم النبيين يعظم الله عز وجل

لقد كان نبينا محمد يعظم الله عز وجل حق تعظيمه، ويربي أمته على ذلك.جاء أعرابي إلى رسول الله فقال: يا رَسُولَ اللهِ، جهدت الْأَنْفُسُ، وَجَاع الْعِيَالُ، ونُهِكَتْ الْأَمْوَالُ، وَهَلَكَتْ الأنعام ، فَاسْتَسْقِ الله لنا، فَإنَّا نَسْتَشْفِعُ بِاللهِ عَلَيْكَ، وبِكَ على اللهِ. فقال النبي : « ويحك أتدري ما تقول ؟ » و سبح رسول الله ، فما زَالَ يُسَبِّحُ حتى عُرِفَ ذلك في وُجُوهِ أَصْحَابِهِ، ثم قال: «وَيْحَكَ إنه لَا يُسْتَشْفَعُ بِاللهِ على أَحَدٍ من خَلْقِهِ شَأْنَ اللهِ أَعْظَمُ من ذلك» (2)، أي لأنه تعالى رب كل شيء ومليكه، والخير كله بيده، لا مانع لما أعطى، ولا معطي لما منع، ولا رادَّ لما قضى ، والخلق وما في أيديهم ملكه يتصرف فيهم كيف يشاء.

وعن العباس بن عبد المطلب قال: قال رسول الله : « هل تدرون كم بين السماء والأرض؟» قلنا: الله ورسوله أعلم قال: «بينهما مسيرة خمس مئة سنة، ومن كل سماء إلى سماء مسيرة خمس مئة سنة وكثف كل سماء خمس مئة سنة، وبين السماء السابعة والعرش بحر بين أسفله وأعلاه كما بين السماء والأرض، والله سبحانه وتعالى فوق ذلك، وليس يخفى عليه شيء من أعمال بني آدم» (3).

سيرة النبي في عبادته وتعاملاته تدل على تعظيمه لله جل وعلا ، أورد مثالاً لذلك:

بالتعاون مع مجموعتك : أمامك مجموعة من الآيات تدل على عظمة الله سبحانه وتعالى، تأمل فيها، ثم صنف الآيات حسب موضوعاتها:

ضع إشارة (✓) أمام الخيار المناسب :

آيات تدل على جمال خلق الله

آيات تدل على قدرة الله على خلقه

آيات تدل على سعة علم الله عز وجل

آيات تدل على عظم خلق السماوات

آيات تدل على خضوع المخلوقات له سبحانه

آيات تدل على التوازن في خلق الله

تحدث عن دلائل عظمة الله.

اذكر مثالًا على تعظيم الملائكة لربهم جلَّ وعلا.

اذكر مثالًا على تعظيم النبي .

ما المراد بالاسْتِشْفَاع باللّه على خلقه ؟

وما حكمه ؟

ولماذا ؟

المراد بالاسْتِشْفَاعِ بِاللَه على خَلقِهِ

الاسْتِشْفَاعُ بِالله على خَلقِهِ هو: اتخاذ الله تعالى واسطةً، يَشفعُ للشخصِ عند أحدٍ مِن الخلق، عند طلب شيء منه.

حكم الاسْتِشْفَاع بِاللَه على خَلقِه

يحرم الاسْتِشْفَاعُ بِالله على خَلقِهِ، وهو منقصٌ للتوحيد؛ لما فيه من سوء الأدب مع الله تعالى، ومنافاة تعظيمه.

والدليل على ذلك: حديث جُبَيْرِ بْنِ مُطْعِمٍ قَالَ: أَتَى رَسُولَ اللهِ أَعْرَابِيٌّ، فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللهِ، جُهِدَتِ الأَنْفُسُ، وَضَاعَتِ الْعِيَالُ، وَنُهِكَتِ الأَمْوَالُ، وَهَلَكَتْ الأَنْعَامُ، فَاسْتَسْقِ اللهَ لَنَا، فَإِنَّا نَسْتَشْفِعُ بِكَ عَلَى اللهِ، وَنَسْتَشْفِعُ بِاللهِ عَلَيْكَ، قَالَ رَسُولُ اللهِ : «وَيْحَكَ أَتَدْرِي مَا تَقُولُ؟» وَسَبَّحَ رَسُولُ اللهِ ، فَمَا زَالَ يُسَبِّحُ حَتَّى عُرِفَ ذَلِكَ فِي وُجُوهِ أَصْحَابِهِ، ثُمَّ قَالَ: «وَيْحَكَ إِنَّهُ لا يُسْتَشْفَعُ بِاللهِ عَلَى أَحَدٍ مِنْ خَلْقِهِ، شَأْنُ اللهِ أَعْظَمُ مِنْ ذَلِكَ، وَيْحَكَ أَتَدْرِي مَا اللهُ؟! إِنَّ عَرْشَهُ عَلَى سَمَاوَاتِهِ لَهَكَذَاا» وَقَالَ بِأَصَابِعِهِ مِثْلَ الْقُبَّةِ عَلَيْهِ، «وَإِنَّهُ لَيَئِطُّ بِهِ أَطِيطَ الرَّحْلِ بِالرَّاكِبِ».(1)

بالتعاون مع مجموعتك : استنبط من الحديث خمس فوائد :

الحِكمة من النهي عن الاسْتِشْفَاعِ بِاللَه على خَلقِهِ

نُهي عن الاسْتِشْفَاعِ بِالله على خَلقِهِ لأسباب منها:

ما فيه من إساءة الأدب مع الله تعالى، فإن الله تعالى عظيم جليل، لا يجوز أن يتخذ واسطة عند الخلق، إذ حقيقة اتخاذه واسطة: أن الله تعالى يَطلب مِن الخلق ويرجوهم أن ينفذوا بعض الأمور كما يَطلب ذلك الوسطاءُ عند الشفاعة لأحدٍ، والله أجلّ من هذا وأكبر.

أن رتبة المتوسَّل به غالبًا ما تكون دون رتبة المتوسَّل إليه، والله تعالى أعظم شأنًا وأكبر وأجل مِن كلِّ أحد.

ما فيه مِن ترك تعظيم الله جلَّ وعلا، والتنقُّصُ لمقام الربوبية، بمساواة الله تعالى بالمخلوقين الذين تُطلب منهم الشفاعة عند الناس، فالله تعالى لا يطلب منه أن يكون شفيعًا إلى أحد، وذلك لكمال عظمته وكبريائه.

أن الله تعالى لا يحتاج إلى أن يشفع لأحد عند أحد، إذ إنما يشفع العاجز، فيطلب من غيره أن يعين أو يفعل، والله تعالى هو القادر على كل شيء لا يُعجِزُه شيء، إذا شاء أمرًا أنفذه بلا شفاعة، كما قال تعالى:

، وقال تعالى:

تنزيه اللَه تعالى عن كل نقصٍ

ما قال الأعرابي ما قال سَبَّحَ رسولُ اللهِ ، ومَا زالَ يكرر التسبيح حَتَّى عُرِفَ ذلكَ فِي وُجوهِ أَصْحَابِهِ (1)، ومعنى التسبيح: تنزيه الله تعالى عن كل نقص وعيب، وإنما سَبَّحَ النَّبِيُّ ، لأن الرجل ذكر جملة فيها شيء من التنقص لله تعالى؛ فَسَبَّحَ النَّبِيُّ ربه تنزيهًا له عما تُوهمه هذه الكلمة، وفي هذا دليل على مشروعية التسبيح في مثل هذه الأحوال تنزيهًا لله تعالى عن كل نقص متوهم، وذلك من تعظيم الله تعالى الواجب على كل مسلم، وهو من تمام التوحيد.

اذكر خمس سور جاء لفظ التسبيح في بدايتها، وعلى ماذا يدل ذلك؟

حكم الاسْتِشْفَاعِ بالنبيِّ في حياته

يجوز طلب الشفاعة من النبي في حياته، لأن ذلك من باب طلب دعائه ، وطلب الدعاء ممن ترجى إجابته من وسائل إجابة الدعاء، فكيف إذا كان رسول الله ؟ ولهذا لم ينكر النَّبِيُّ على الأعرابي قوله: نستشفع بك على الله.

أما بعد موته فلا يجوز ذلك؛ لأنه من دعاء الأموات، والاستغاثة بهم، وهذا نوع من الشرك الأكبر، كما قال تعالى:

ميِّز فيما يلي العبارات الداخلة في الاستشفاع بالله على خلقه والتي لا تدخل :اللهم كن شفيعنا عند فلان - اللهم كن لنا ولا تكن علينا - اللهم أنت واسطتنا عند فلان - اللهم أنت نصيرنا - اللهمشفع لنا عند فلان - اللهم اعصمنا فتنة فلان.

ما معنى الاستشفاع باللَّـه على خلقه؟

ما حكم الاستشفاع باللَّـه على خلقه؟ مع بيان الحكمة.

ما حكم الاستشفاع بالنبي حيًّا أو ميتًا؟ مبينًا الحكمة.

ما معنى اسم اللّه السلام ؟

ما حكم قول : السلام على اللّه ؟

السَّلامُ مِن أسماء الله

مِن أسماء الله الحسنى: (السَّلامُ):

عن ثَوْبَانَ قال: «كانَ رسولُ اللهِ إذَا انْصَرَفَ مِن صَلاتِهِ اسْتَغْفَرَ ثَلاثًا»، وقال: «اللَّهمَّ أنتَ السَّلامُ، وَمِنْكَ السَّلامُ، تَبَارَكْتَ ذَا الْجَلالِ وَالإِكْرَامِِ».(2)

معنى اسم الله السلام

اسم الله (السَّلام) يتضمن معنيين:

الأول: أنه جلَّ وعلا سالم في نفسه من كل عيب ونقص، وذلك لكماله وغناه، وسالم عن مشابهة أحد من خلقه.

الثاني: أنه المسلِّم لغيره من مخلوقاته، فهو يسلِّمهم من الآفات، ويرزقهم الأمان والطمأنينة في الدنيا والآخرة.

دين الإسلام دين السلام تحاور مع زميلك في ذكر ثلاثة أمثلة على ذلك :

حكم قول: السَّلامُ على الله

قول: (السَّلامُ على الله) محرَّمٌ.

والدليل على ذلك: حديث عبد اللهِ بن مسعودٍ قالَ: كنَّا إذا كنَّا مع النبيِّ في الصَّلاةِ قُلْنَا السَّلامُ على اللهِ من عِبَادِهِ، السَّلامُ على فُلانٍ وَفُلانٍ، فقال النبيُّ : «لاَ تَقُولُوا السَّلامُ على اللهِ، فإن اللهَ هو السَّلامُ».(1)

الحكمة من النهي عن قول: السَّلامُ على الله

نُهي عن قول: (السلام على الله)، لأسباب منها:

أن (السَّلام) اسم من أسماء الله سبحانه وتعالى، فالله تعالى هو السلام، فلهذا لا يقال: «السَّلامُ على الله».

ما فيه من إساءة الأدب مع الله تعالى، وذلك أن حقيقة (السَّلَام): الدعاء للمسلَّم عليه بالسلامة من النقص والآفات وإشعاره بالأمنِ والسَّلامِ مِن قِبَلِ المسلِّم، والله تعالى مُنَزَّهٌ عن كل نقص؛ وهو الذي يؤمِّنُ غيره ويسلِّمُه، فلم يكن بحاجة إلى أن يُدعَى له بذلك، لكمال غِنَاهُ جلَّ في علاه، وافتقارِ كلِّ مخلوق إليه.

أن الواجب على العبد تمجيد الله تعالى وتعظيمه، والسلام عليه ينافي ذلك.

أن السَّلاَمَ طلبٌ ودعاءٌ، ولا يُطْلَبُ إلا لِمَنْ يَحْتَاجُ إِلَيْهِ، وَاللهُ هُوَ السَّلاَمُ، وهو يُدعى ولا يُدعى له، والسَّلاَمُ يُطْلَبُ مِنْهُ وَلاَ يُطْلَبُ لَهُ، بَل يُثْنَى عَلَيْهِ بِهِ كما في الدعاء الثابت عن النبي عقب الصلاة: «اللَّهُمَّ أَنْتَ السَّلاَمُ وَمِنْكَ السَّلاَمُ».

السَّلامُ تحيَّة أهل الإسلام في الدنيا والآخرة

السَّلامُ تحية أهل الإسلام في الدُّنيا كما علَّمهم ذلك رسول الله ، وهو مشتق من اسم الله (السَّلام)، فعَنْ أَنَسٍ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ : «إِنَّ السَّلامَ اسْمٌ مِنْ أَسْمَاءِ اللهِ تَعَالَى، وَضَعَهُ اللهُ فِي الأَرْضِ، فَأَفْشُوا السَّلامَ بَيْنَكُمْ».(2)

السَّلامُ تحيَّة أهلِ الجنة، وبالسلام يتلقاهم ربهم، وبه تتلقاهم الملائكة الكرام:

بالتعاون مع مجموعتك : تحاور في آثار إفشاء السلام بين الناس .

الجنة دار السَّلامِ

الجنة دار السَّلامِ، وذلك لأن فيها السلامة الدائمة الكاملة من جميع الآفات، فهي نعيم دائم لا شقاء فيه:

لخِّص الحكمة من النهي عن قول : (السلام على الله) .

ما معنى اسم اللَّـه تعالى ( السلام ) ؟

ما حكم قول : السلام على اللَّـه؟ مع التعليل.

اذكر تحية أهل الجنة، مع الدليل.

ما المراد بالعقود ؟

اذكر مثالًا على عقد يقع بين الناس .

المراد بذِمَّةِ اللهِ تعالى وذِمَّةِ نبيِّه

الذِّمَّةُ العَهدُ، والمراد بذِمَّةِ اللهِ وذِمَّةِ نبيِّه : مُصَالحة أحدٍ على عهدِ الله تعالى وعهدِ رسولِهِ .

حكم مُصَالحة أحد على ذِمَّةِ اللهِ تعالى وذِمَّةِ نبيِّه

يحرم مُصالحة أحدٍ على ذِمَّةِ اللهِ تَعَالى وَذِمَّةِ نبيَّه .

والدليل على ذلك: حديث بُرَيْدَةَ بنِ الحُصَيْبِ قَالَ: كَانَ رَسُولُ اللهِ إِذَا أَمَّرَ أَميرًا على جَيْشٍ أَو سَرِيَّةٍ، أَوصاهُ فِي خَاصَّتِهِ بِتَقوى اللهِ، وَمَن معهُ مِنَ الْمُسلمينَ خيرًا، ثُمَّ قال: «اغْزُوا بِاسْمِ اللهِ فِي سَبِيلِ اللهِ، قَاتِلُوا مَنْ كفرَ بِاللهِ، اغْزُوا وَلا تَغُلُّوا، وَلا تَغْدِرُوا، وَلا تُمَثِّلوا، وَلا تَقتلوا وَلِيدًا».

إلى أن قال : «وإذا حَاصَرْتَ أَهلَ حِصْنٍ فَأَرادُوكَ أَن تَجعلَ لَهمْ ذِمَّةَ اللهِ، وَذِمَّةَ نَبِيِّهِ، فلا تَجعلْ لهم ذِمَّةَ اللهِ، وَلا ذِمَّةَ نَبِيِّهِ، ولكنِ اجْعَلْ لَهم ذِمَّتَكَ وَذِمَّةَ أَصحابِكَ، فإنَّكم أَن تُخْفِرُوا ذِمَمَكُمْ وَذِمَمَ أَصْحَابِكُمْ أَهوَنُ مِن أَن تُخْفِرُوا ذِمَّةَ اللهِ وَذِمَّةَ رَسُولِهِ، وإذا حاصرْتَ أهلَ حِصْنٍ فأرادوكَ أَن تُنْزِلَهمْ على حُكمِ اللهِ، فلا تُنْزِلْهُمْ على حُكمِ اللهِ، ولكِنْ أنْزِلْهمْ على حُكمِكَ، فإنَّكَ لا تَدرِي أَتُصيبُ حُكمَ اللهِ فِيهِم أَمْ لا».(2)

بالتعاون مع مجموعتك : استنبط من الحديث السابق خمس فوائد .

حِكمة النهي عن إعطاء ذِمَّةِ اللهِ تعالى وذِمَّةِ نبيِّه

نُهي عن مُصَالحة أحدٍ على ذِمَّةِ اللهِ تعالى وذِمَّةِ نبيِّه لأسباب منها:

تعظيم ذِمَّةِ اللهِ تعالى وذِمَّةِ نبيِّه .

أنه لا أحد يجوز له أن يحتكم على ذِمَّةِ اللهِ تعالى وذِمَّةِ نبيِّه فيعطي عهدَ الله لأحدٍ مِن الناس.

أنه لو وقع نقضٌ للعهد فلا يكون ذلك منسوبًا إلى ذِمَّةِ اللهِ تعالى وذِمَّةِ نبيِّه ، بل يكون النقض والإخلاف عائد على مَن نقض عهدَه، وأخلفَ ميثاقه.

مُصَالحة أحدٍ على حُكمِ الله

يحرم مُصَالحةُ أحدٍ على حُكمِ الله تعالى.

والدليل على ذلك: قوله في حديث بُرَيْدَةَ بنِ الحُصَيْبِ السابق: «وَإِذَا حَاصَرْتَ أَهْلَ حِصْنٍ فَأَرَادُوكَ أَنْ تُنْزِلَهُمْ عَلَى حُكْمِ اللهِ، فَلا تُنْزِلْهُمْ عَلَى حُكْمِ اللهِ، وَلَكِنْ أَنْزِلْهُمْ عَلَى حُكْمِكَ، فَإِنَّكَ لا تَدْرِي أَتُصِيبُ حُكْمَ اللهِ فِيهِمْ أَمْ لا».

حِكمة النهي عن مُصَالحة أحدٍ على حُكمِ الله

تعظيمُ حُكمِ الله تعالى.

أنه لا يدري أحدٌ هل يصيبُ حُكمَ الله تعالى أو يخطئ فلا يصيبه.

أن الأحكام الاجتهادية عائدة إلى المجتهدين فيها، وقد يصيبون في اجتهادهم، وقد يخطئون، ولهذا لا يجوز نسبة الأحكام الاجتهادية إلى حكم الله تعالى، بل تنسب إلى اجتهاد أصحابها (1).

وجوب الوفاء بالعهود

مَن عاهد أحدًا بالله تعالى كأن قال: عليَّ عهد الله، أو بيني وبينك الله، أو حلَفَ له يمينًا بالله تعالى وهي من العهود الموثَّقة، فإنه يجب عليه الوفاء بهذا العهد، سواء أكان هذا العهد بين شخص وآخر، أم قبيلة مع قبيلة، أم دولة مع دولة، أم بين المسلمين والكفار، أم غير هذا.

، قال ابن كثير رحمه الله: هَذَا مِمَّا يَأْمُرُ اللهُ تَعَالَى بِهِ، وَهُوَ الْوَفَاءُ بِالْعُهُودِ وَالْمَوَاثِيقِ، وَالْمُحَافَظَةُ عَلَى الأَيْمَانِ الْمُؤَكَّدَةِ.اهـ(3).

تحاور مع مجموعتك في الآثار المترتبة على عدم الوفاء بالعهود .

الحِكمة من وجوب الوفاء بالعهود

في الوفاء بالعهود: تعظيمٌ لله تعالى، وللعهدِ به، وهو مِن كمال التوحيد الواجب، وقد علَّل الله تعالى إيجابه للوفاء بالعهود بقوله:

، يعني: فلا يليق بكم

نقضُ العهود وقد جعلتم الله تعالى عليكم كفيلاً بالوفاء حين حَلَفتم به، وتعاقدتم على اسمِه، واطمأنَّ الناس منكم بذلك بسبب تعظيمِكم لله والحَلِف به والتعاقدِ على اسمِه جلَّ في علاه.
ولهذا قال الله تعالى مهدِّدا مَن نقضَ عهدَ الله وميثاقه:

لخِّص أهم ما استفدته من الدرس في النقاط التالية :

ما المراد بذمة اللَّـه وذمة نبيه ؟

ما حكم مصالحة أحد على ذمة الله وذمة نبيه ؟ وما الحكمة من ذلك ؟

ما حكم الوفاء بالعقود والمواثيق؟ مع الدَّليل.

هل يجتمع الإيمان باللَّه ورسوله مع الاستهزاء والسخرية بالدين وأهله؟

لماذا؟

المراد بالاسْتِهْزَاءِ بالدِّين

الاسْتِهْزَاءُ مأخوذ من الْهُزْءِ، وهو: السُّخرِيَةُ.

والمراد به هنا: السُّخرِيَةُ بالله تعالى، أو برسولِه ، أو بِدِينِ الإسلام، أو بشيءٍ مِن شعائره، أو بالمؤمنين بسبب إيمانهم.

حُكم الاسْتِهْزَاءِ بالدِّين

الاسْتِهْزَاءُ بالدِّين كُفرٌ أكبر مخرج مِن ملَّة الإسلام.

والدليل على هذا: قول الله تعالى:

تحاور مع مجموعتك عن العلاقة بين الاستهزاء بالدين والخلل في التوحيد .

سبب كفر من استهزأ بالدِّين

يكفر من استهزأ بالدِّين لأسباب منها:

استهانته بالله تعالى ونبيِّه وشريعته.

أنه لم يقم في قلبه تعظيم الله تعالى ولا نبيِّه ولا شريعته.

أن هذا يدل على أنه ليس في قلبه شيء من الإيمان.

أنه يدل على بغض الله تعالى ونبيِّه ودِينه، وهذا مِن أظهر علامات النفاق.

جزاء المستهزئين

من وقع في الاستهزاء بالله تعالى أو بسنة النبي محمد أو بشعيرة من شعائر الدين فإنه يكفر سواء أكان جاداً أم مازحاً، وعلى هذا تترتب عليه أحكام الكفر في الدنيا، وتوعده الله بالعذاب في الآخرة، فتعرض عليه التوبة فإن تاب وإلا أقيم عليه حد الردة والحكم بذلك وتنفيذه موكول لولي الأمر.
وسنة الله في المستهزئين تعجيل العقوبة لهم في الدنيا كما حصل لأعداء الرسل عليهم السلام لما كذبوا واستهزؤوا بالرسل أصابهم العذاب في الدنيا قبل الآخرة، قال تعالى :

وأعداء رسول الله استهزؤوا به وسخروا منه وكذبوه وآذوه فأصابهم القتل في الدنيا مع ما ينتظرهم في الآخرة من العذاب المهين، قال تعالى :

استنبط من الاية جزاء المستهزئين .

موقف المسلم من المستهزئين

أهم ما يجب على المسلم تجاه المستهزئين ما يلي:

إنكار هذا الأمر بقلبه، وكراهيته، والنفور منه، والبعد عن روايته ونقله؛ فإن هذا يجرئ النفوس الضعيفة على ذلك.

عدم موالاة الهازلين الساخرين المستهزئين؛ والبراءة مما فعلوه.

مناصحة من وقع منه ذلك بالحكمة والرفق وبيان خطر ما وقع فيه.

الابتعاد عن كل ما يعرض صور الاستهزاء من مسموع أو مقروء أو مرئي كبعض الروايات والأفلام والمسلسلات.

بالتعاون مع مجموعتك حول موضوع موقف المؤمن من المستهزئين، تأمل الآيات، ثم بيِّن الموقف الذي تدل عليه، ووجه الدلالة:

ما معنى الاستهزاء بالدين ؟

ما حكم الاستهزاء بالدين؟ مع الدليل.

ما سبب كفر من استهزأ بالدين؟

ما جزاء المستهزئين؟

المؤمن يعظم اللّه جلَّ وعلا، ويعظم رسوله ، ويعظم شعائر الدين وسننه، فلا يقدح في شيء من ذلك سواء أكان جادًا أو هازلًا.

السُّخرِيَةُ باللَّه تعالى.

السُّخرِيَةُ بالنبيِّ .

السُّخرِيَةُ بدين الإسلام.

السُّخرِيَةُ بشعائر الدِّين.

السُّخرِيَةُ بذكر اللَّه تعالى وكتابه الكريم.

السُّخرِيَةُ بالله تعالى، مثل: قول اليهود : أن يد الله مغلولة، وقول النصارى : إن له صاحبة وولدا، وقول المشركين : أن الملائكة بنات الله.

السُّخرِيَةُ بالنبيِّ ، مثل: تنقُّص بعض المنافقين المعاصرين للنبيِّ بكثرة زوجاته، أو اتهام أحاديثه بالشدة أو الجفاء، والغلو والتطرف.

السُّخرِيَةُ بدين الإسلام، مثل: وصفه بالرَّجعية والتخلف والجمود، أو أنه لا يصلح لهذا العصر، أو لا يناسب التطور والمدنية الحديثة، أو أنه يولِّدُ الإرهاب والتشدد، أو أن فيه وحشية وانتهاك لحقوق الإنسان، وسواء سخر بجميع شرع الله عزَّ وجلَّ، أو سخر بجزء منه.

السُّخرِيَةُ بشعائر الدِّين، مثل: الأذان، أو الصلاة، أو الحج، أو الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أو بحجاب المرأة أو بإطلاق اللِّحية، قال الله تعالى:

السُّخرِيَةُ بذكر الله تعالى وكتابه الكريم، مثل: رمي المصحف في القاذورات، أو اتهامه بتخلف تشريعاته، أو أنها لا تناسب هذا العصر.

الاستِهْزاءُ بالدِّين وأهلِه مِن صفاتِ المنافقين

الاستِهْزاءُ بالدِّين وأهلِه مِن صفاتِ المنافقين كما أخبر الله تعالى عنهم بقوله جل وعلا:

بالتعاون مع مجموعتك : اذكر خمسة آثار سيئة للاستهزاء بالدين .

صورٌ من استِهْزاء المنافقين بالنَّبِيِّ

عن عبد الله بن عمر قال: قال رجلٌ في غزوةِ تَبوك في مجلسٍ: مَا رأينا مثل قُرَّائنا هؤلاء، أرغبَ بطونًا، ولا أكذبَ ألسُنًا، ولا أجبنَ عند اللِّقاء! فقال رجلٌ في المجلسِ: كذبتَ، ولكنك منافق! لأُخبِرَنَّ رسولَ الله ، فبلَغَ ذلك النبيَّ ونزَلَ القرآن. قال عبد الله

ابن عمر: فأنا رأيتُهُ متعلِّقًا بحَقَب ناقةِ رسولِ الله تَنْكُبه الحِجارةُ، وهو يقول: يا رسولَ الله، إنما كنَّا نخوضُ ونلعبُ! ورسول الله يقول: «أبالله وآياته ورسوله كنتم تستهزؤن لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم ».(1)

لما كان رسولُ الله في الطريق إلى تَبوك ضَلَّتْ نَاقَتُهُ، فخَرجَ أَصْحَابُهُ فِي طَلَبِهَا، وَعِنْدَ رَسُولِ اللهِ رَجُلٌ مِنْ أَصْحَابِهِ، يُقَالُ لَهُ عُمَارَةُ بْنُ حَزْمٍ، وَكَانَ عَقَبِيًّا بدريًّا، وَكَانَ فِي رَحْلِهِ زَيْدُ بْنُ اللُّصَيْتِ الْقَيْنُقَاعِيُّ، وَكَانَ مُنَافِقًا.

فَقَالَ زَيْدُ بْنُ اللُّصَيْتِ، وَهُوَ فِي رَحْلِ عُمَارَةَ وَعُمَارَةُ عِنْدَ رَسُولِ اللهِ : أَلَيْسَ مُحَمَّدٌ يَزْعُمُ أَنَّهُ نَبِيٌّ، وَيُخْبِرُكُمْ عَنْ خَبَرِ السَّمَاءِ، وَهُوَ لا يَدْرِي أَيْنَ نَاقَتُهُ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللهِ وَعُمَارَةُ عِنْدَهُ: إنَّ رَجُلا قَالَ: هَذَا مُحَمَّدٌ يُخْبِرُكُمْ أَنَّهُ نَبِيٌّ، وَيَزْعُمُ أَنَّهُ يُخْبِرُكُمْ بِأَمْرِ السَّمَاءِ وَهُوَ لا يَدْرِي أَيْنَ نَاقَتُهُ، وَإِنِّي وَاَللهِ مَا أَعْلَمُ إلّا مَا عَلَّمَنِي اللهُ، وَقَدْ دَلَّنِي اللهُ عَلَيْهَا، وَهِيَ فِي هَذَا الْوَادِي، فِي شِعْبِ كَذَا وَكَذَا، قَدْ حَبَسَتْهَا شَجَرَةٌ بِزِمَامِهَا، فَانْطَلِقُوا حَتَّى تَأْتُونِي بِهَا، فَذَهَبُوا، فَجَاءُوا بِهَا.

فَلما رَجَعَ عُمَارَةُ بْنُ حَزْمٍ إلَى رَحْلِهِ، قَالَ: وَاَللهِ لَعَجَبٌ مِنْ شَيْءٍ حَدَّثَنَاهُ رَسُولُ اللهِ آنِفًا، عَنْ مَقَالَةِ قَائِلٍ أَخْبَرَهُ اللهُ عَنْهُ بِكَذَا وَكَذَا، لِلَّذِي قَالَ زَيْدُ بْنُ لُصَيْتٍ، فَقَالَ رَجُلٌ مِمَّنْ كَانَ فِي رَحْلِ عُمَارَةَ وَلَمْ يَحْضُرْ رَسُولَ اللهِ : زَيْدٌ وَاَللهِ قَالَ هَذِهِ الْمَقَالَةَ قَبْلَ أَنْ تَأْتِيَ. فَأَقْبَلَ عُمَارَةُ عَلَى زَيْدٍ يَجَأُ فِي عُنُقِهِ، وَيَقُولُ: إلَيَّ عِبَادَ اللهِ، إنَّ فِي رَحْلِي لَدَاهِيَةً وَمَا أَشْعُرُ، اُخْرُجْ أَيْ عَدُوَّ اللهِ مِنْ رَحْلِي، فَلا تَصْحَبْنِي.(2)

السُّخرِيَةُ بأصحاب النبيِِّ

أصحاب النبي هم صفوة هذه الأمة وخيرها بعد نبيها ، وهم الذين بلغوا هذه الشريعة ونشروها بين الناس، ودعوا إليها، وجاهدوا في ذلك مع رسول الله وبعده، وفتحوا الأمصار، وبينوا هذا الدين لمن بعدهم، فكل خير واصل للأمة فعن طريقهم، وكل خير فعله واحد من هذه الأمة إلى يوم القيامة فهو في ميزان حسناتهم .

فكان الواجب على كل مسلم محبتهم وتقديرهم واحترامهم، وكانت السخرية بهم أو بواحد منهم معصية كبيرة، وإثم عظيم قد يودي بصاحبه إلى الكفر.

بالتعاون مع مجموعتك : اذكر الآثار السيئة للاستهزاء بالصحابة .

السُّخرِيَةُ بعلماءِ الإسلامِ والدعاة إلى الله تعالى والصالحين

الاستِهْزاءُ بالعلماء والصالحين والدعاة إلى الله تعالى محرَّم، وهو نوعان:

النوع الأول: أن يستهزئَ بهم مِن أجلِ إيمانِهم، وتمسُّكِهم بالدِّين، وحَمْلِهم له، مثل: أن يقال: هؤلاء رجعيون، أو هؤلاء متخلفون، أو ضالون.

حكمه:هذا النوع كُفرٌ، لأنه من جنس استهزاء المنافقين بأصحاب النبي .

ومما يدل على ذلك أيضًا: قول الله تعالى:

النوع الثاني: أن لا يستهزىء بهم مِن أجلِ ما هم عليه مِن الدِّين، بل مِن أجل ذواتهم، كأن يقول: فلان لا يفهم، أو يقلِّده في مِشيته أو في طريقةِ كلامِه ساخرًا.

حكمه: هذا النوع محرَّم وكبيرة من الكبائر، وهو داخل في معاداة أولياء الله تعالى.
عن أبي هُرَيرَةَ قالَ: قالَ رسولُ الله : «إِنَّ اللهَ قالَ: مَنْ عَادَى لي وَلِيًّا فَقَدْ آذَنْتُهُ بِالْحَرْبِ».(2)

الاستِهْزاءُ بالمؤمنين

السُّخريةُ بالمسلمين محرَّمة ، والدليل على ذلك: قول الله تعالى:

استنبط من الآية الكريمة أنه لا يُعْذَر أحد يسخر من الدين وأهله ولو كان مازحًا .

ما حكم انتقاص الصحابة والسخرية منهم ؟

ما حكم انتقاص العلماء والدعاة المصلحين والسخرية منهم؟ مع الدليل.

اذكر قصة من استهزاء المنافقين بالرسول

ما حكم السخرية بعلماء الإسلام ؟ مع الدليل.

الدرس الثامن:
أسماءُ اللهِ الحُسْنى.

الدرس التاسع:
الإلحاد في أسماءِ الله الحُسْنى.

الدرس العاشر:
تعبيدُ الأسماءِ لله تعالى.

الدرس الحادي عشر:
تحريم التَّسَمِّي بالأَسماء الخاصَّة بالله تعالى.

أخي الطالب يتوقع منك بعد دراسة هذه الوحدة أن :

تتعرف على أسماء الله تعالى .

تفرق بين نوعي دعاء الله بأسمائه الحسنى.

توضح صفة الإلحاد في أسماء الله تعالى .

تبيِّن الواجب نحو أسماء الله تعالى.

تذكر حكم تغيير الأسماء لغير الله، ودليله .

تبيِّن الحكمة من تحريم تغيير أسماء الله الحسنى لغير الله .

توضح حكم التسمي بالأسماء التي اختص الله بها سبحانه.

استخرج ثلاثة من أسماء اللَّه تعالى من الآية الكريمة.

لله الأسماء الحُسْنى

لله تعالى الأسماء الحسنى، كما قال الله تعالى:

, وقد اشتملت الآية الكريمة على أمرين:

الأول: أن لله تعالى أسماء كثيرة

ومن أسماء الله تعالى تسعة وتسعون اسمًا أشار إليها النَّبيُّ ، كما في حديث أَبِي هُرَيْرَةَ أن النبيَّ قَالَ: «إِنَّ لِلهِ تِسْعَةً وَتِسْعِينَ اسْمًا، مِئَةً إِلّا وَاحِدًا، مَنْ أَحْصَاهَا دَخَلَ الجَنَّةَ».(3)

بالرجوع إلى مصادر التعلم : اجمع كلام العلماء في معنى كلمة «من أحصاها» .

وأسماء الله تعالى غير محصورة في عدد، والدليل على ذلك: حديث عَبْدِ اللهِ بن مسعود قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ : «مَا قَالَ عَبْدٌ قَطُّ إِذَا أَصَابَهُ هَمٌّ وَحَزَنٌ: اللَّهُمَّ إِنِّي عَبْدُكَ، وَابْنُ عَبْدِكَ، ابْنُ أَمَتِكَ، نَاصِيَتِي بِيَدِكَ، مَاضٍ فِيَّ حُكْمُكَ، عَدْلٌ فِيَّ قَضَاؤُكَ، أسْأَلُكَ بِكُلِّ اسْمٍ هُوَ لَكَ، سَمَّيْتَ بِهِ نَفْسَكَ، أَوْ أَنْزَلْتَهُ فِي كِتَابِكَ، أَوْ عَلَّمْتَهُ أَحَدًا مِنْ خَلْقِكَ، أَوِ اسْتَأْثَرْتَ بِهِ فِي عِلْمِ الْغَيْبِ عِنْدَكَ، أَنْ تَجْعَلَ الْقُرْآنَ رَبِيعَ قَلْبِي، وَنُورَ صَدْرِي، وَجِلاءَ حُزْنِي، وَذَهَابَ هَمِّي، إِلَّا أَذْهَبَ اللهُ عَزَّ وَجَلَّ هَمَّهُ، وَأَبْدَلَهُ مَكَانَ حُزْنِهِ فَرَحًا».(1)

بالتعاون مع زميلك : احفظ دعاء الهم والحزن.

الثاني: أن أسماء الله تعالى كلّها حُسْنى

ومعنى أنها حُسْنى: أنها تامَّة عظيمة، تشتمِل على معانٍ جليلة، قد بلغت في الحسن غايَتَه، وذلك لأنها متضمنة لصفات كاملة لا نقص فيها بوجهٍ مِن الوجوه.

دعاء الله بأسمائه الحسنى

على المسلم أن يدعو الله تعالى بأسمائه الحسنى كما أمره الله تعالى:

، وهذا يشمل نوعَي الدعاء:

النوع الأول: دعاء العبادة

بأن يتعبد لله تعالى بمقتضى أسمائه الحسنى، مثال ذلك:

: يَتعبَّد المسلمُ لله بمعرفة أن الله يسمعه مهما قال، فيجتهد أن لا

يقول إلا ما يرضيه.

: يَتعبَّد المسلمُ لله بمعرفة أن الله يراه أينما كان، فيجتهد أن لا يراه

إلا على ما يرضيه.

النوع الثاني: دعاء المسألة

وذلك يتضمن ثلاثة أمور:

أن يَسأل الله بها، مثل: يا رب، يا كريم، يا رحيم، ثم يسأل حاجته.

أن يَتوسل إليه بها، مثل:

اللهم ارحمني وتب علي، إنك أنت التواب الرحيم.

اللَّهم تجاوز عني، إنك أنت الكريم.

«اللَّهم إني أسالك بأنك أنت الله الواحد الأحد، الصمد، الذي لم يلد ولم يولد، ولم يكن له كفوا أحد»، ثم يسأل حاجته.

أن يسألَه ويتوسلَ إليه بالاسم المناسب لحاجته، مثل:

إذا أراد طلب المغفرة قال: يا غفور اغفر لي.

إذا أراد طلب الشفاء قال: يا شافي اشْفني.

أبين معاني أسماء الله تعالى ( الرحمن ـ الغفور ـ الكريم ـ الملك ).

الرحمن

الغفور

الكريم

الملك

هل أسماء الله تعالى محصورة؟ مع الدَّليل.

ما الدَّليل على أن أسماء الله كلها حُسْنى؟

مثِّل على دعاء العبادة، ودعاء المسألة.

من أعظم الانحراف العقدي الإلحاد في أسماء اللّه، وهذا يدل على تكذيب أخبار اللّه في كتابه وعلى لسان رسوله.

الإلحاد في أسماء الله الحسنى

وهو أنواع:

الشِّرك في أسمائه، قال ابن عباس في قوله تعالى:

: يشركون، وله صورتان:

شِركُ التَّشبيه والتَّمثيل: وذلك بتشبيه ما دلت عليه أسماء الله تعالى من صفات الكمال بصفات المخلوقين، فيقال في اسم الله:

، صفة السمع التي دل عليها

كصفة سمْعِ المخلوق.

شِركُ التَّسميةِ والاشتقاق: وذلك بتسمية الأصنام بأسماء الله تعالى، أو اشتقاق أسماءٍ لها مِن أسمائه تعالى، قال ابن عباس : سمَّــوا اللَّات مِــن (الإله)، والعـزَّى مِن

تَسميةُ الله تعالى بما لم يسمِّ به نفسه، ولا سمَّاه به رسوله ، قال الأعمش:

: يُدخِلون فيها ما ليس منها.

إنكارُ شيءٍ مِن أسمائه الثابتة بالكتاب والسنة، مثل: إنكار المشركين اسم

إنكارُ ما دلَّتْ عليه أسماؤه الحسْنَى مِن صفاتِ الكَمال العُلى، أو تعطيلُها، أو تأويلُها بصرفِها عن معانيها الحقيقيَّة.

بالتعاون مع مجموعتك : اذكر الآثار السيئة على الإنسان حينما يلحد في أسماء الله تعالى.

الوعيد الشديد لمن ألحد في أسماء الله الحسنى

تهدَّد الله تعالى الذين يلحدون في أسمائه بقوله تعالى:

، ومعنى الآية الكريمة: أنه سبحانه

وتعالى سوف يجازيهم ويعاقبهم بسبب إلحادهم في أسمائه جلَّ وعلا.

بالتعاون مع زميلك : استنبط من الآية السابقة ثلاث فوائد :

واجب المسلم تُجاه أسماء الله تعالى

إثبات ما أثبته الله تعالى لنفسه، وما أثبته له رسوله من الأسماء الحسنى.

عدم تسمية الله تعالى إلا بما سمَّى به نفسه، أو سماه به رسوله لأن أسماء الله تعالى توقيفية، لا مجال للاجتهاد فيها.

إثبات معاني أسماء الله تعالى، فإن لها معانٍ مفهومة من لغة العرب.

إثبات مـــا دلت عليـــه من صفات الكمال العُلى، فـــاسم

يدل على صفة السمع،

على القوة، وهكذا في جميع الأسماء الحسنى.

تــرك تسمية غيــر الله تعالـى بالأسمــاء الــتي اختص الله بهــا، مثل :

اذكر ثمرات الإيمان بأسماء الله وصفاته على الإنسان في الدنيا والآخرة.

ما أنواع الإلحاد في أسماء اللَّـه تعالى؟ مع التمثيل.

بيِّن حكم الإلحاد في أسماء اللَّـه تعالى، مع الدَّليل.

ما واجب المسلم تجاه أسماء اللَّـه تعالى ؟

اذكر ثلاثة من الأسماء التي تُعبَّد للَّه تعالى.

اذكر ثلاثة من الأسماء التي تُعبَّد لغير اللَّه تعالى.

حُكم تعبيدِ الأسماء للَه

يستحب تعبيد الأسماء لله تعالى، قال ابنُ حزمٍ رحمه الله: اتَّفقُوا على اسْتِحْسَان الأَسْمَاء المضافة إِلى الله، كَعبدِ الله وعبدِ الرَّحْمَن، وَمَا أشبه ذَلِك.اهـ(1).

حُكم تعبيدِ الأسماء لغير الله

يحرم تعبيد الأسماء لغير الله تعالى.

عبدُ الحارث، وعبدُ الكعبة، وعبدُ الرسول، وعبدُ المسيح، وعبدُ علي، وعبدُ الحُسين، وعبدُ الأمير، وعبدُ المطلب.

وفي حُكمِها: غلامُ أحمدَ، وغلامُ الرسولِ، وغُلام الحُسين؛ إذ هي بمعنى عبدِ الرسول وعبدِ الحُسين(2).

والدليل على التحريم:

قال ابْنُ كَيْسَانَ رحمه الله: هم الكُفَّارُ سَمَّوْا أولادَهم: عبدَ العُزَّى، وعبدَ اللاتِ، وعبدَ مناة.(4)

أن النبيَّ كان يغيِّرُ الأسماءَ المعبَّدَةَ لغير الله تعالى.(5)

إجماع العلماء على ذلك، قال ابنُ حزمٍ رحمه الله تعالى: اتَّفَقُوا على تَحْرِيم كل اسْم معبَّدٍ لغير الله عزَّ وَجلَّ، كَعبدِ الْعُزَّى، وَعبدِ هُبل، وَعبدِ عَمْرو، وَعبد الْكَعْبَة، وَمَا أشبهَ ذَلِك.اهـ(1).

بالتعاون مع زميلك : اذكر ثلاثة أمثلة أخرى على تعبيد الأسماء لغير الله.

الحكمة من تحريم التعبيد لغير الله

حرَّم الشرعُ التعبيدَ لغير الله لأسباب منها:

سدُّ ذريعةِ الشِّرك بأن يعظَّمَ غيرُ الله بنسبة العبوديَّةِ له، وقد ينطبعُ في نفسِ الذين تَسَمَّوا بهذه الأسماءِ تعظيمَ مَن عبِّدوا له، واتخاذه نِدًّا لله تعالى.

ما تضمَّنه ذلك مِن صورة العبادة لغير الله وإن لم يعبده، وصورة اتخاذه إلهًا من دون الله.

ما فيه من الكذب إذِ العِبادُ عبادُ الله تعالى.

تعبيد الجاهلية لآلهتهم

كانت العرب في جاهليتها تعبِّد الأسماءَ إلى آلهتهم، فيسمُّون: عبدَ العُزَّى، وعبدَ مناف، وعبدَ هُبل، وقد يعبِّدون لما يعظِّمونه كالكعبة، فيسمون: عبدَ الْكَعْبَة.

فجاء الإسلام بالنهي عن ذلك وتحريمه، وغيَّر النبيُّ أسماءَ جماعةٍ مِن الصحابةِ كانوا معبَّدِين لغير الله تعالى، منهم:

عبدُ الرحمن بن عوف ، وكان اسمُه: عبدَ الكعبة، ويقال: عبدَ عَمْرٍو.(2)

عبدُ الرحمن بن سمرة ، وكان اسمُه: عبدَ الكعبة.(3)

عبدُ الله المزني ذو البجادين ، وكان اسمُه: عبدَ العُزَّى.(4)

عبدُ الله بن الحارث بن عبد المطلب بن هاشم الهاشمي ابن عم النبي ، وكان اسمُه: عبدَ شمس.(1)

عبدُ الله بن أبي عوف البَجَلي ، وكان اسمُه: عبدَ شمس.(2)

عبدُ الله بن عبد المدان الحارثي ، وكان اسمُه: عبدَ الحجر.(3)

عبدُ الله بن شهاب ، وكان اسمُه: عبدَ الجانِّ.(4)

تحاور مع مجموعتك في سبب تغيير الرسول أسماء بعض الصحابة .

أحبُّ الأسماء إلى الله

أحبُّ الأسماء إلى الله: عبد الله، وعبد الرحمن، والدَّليل على هذا حديث عبدِ اللهِ بنِ عُمَرَ أن النَّبِيَّ قالَ: «إنَّ أَحَبَّ أَسْمَائِكمْ إلى اللهِ: عَبدُاللهِ وعَبدُ الرحمنِ».(5)

وسببُ كونها أحبَّ الأسماء إلى الله تعالى:

نسبتها لأجلِّ أسمائه تعالى.

كونها معبَّدةً لله تعالى ففيها تذلل وخضوع لله جلَّ في علاه.

ما تشعر به مَن تَسَمَّى بها مِن عبوديَّتِهِ لله تعالى، وبُعدِه عن خصال الكِبر والخروج عن الطاعة كلَّما اعتبر بمعنى اسمِه.

قال ابن القيم رحمه الله: كَانَ أحب الأَسْمَاء إِلَى الله عبد الله وَعبد الرَّحْمَن بِحَيْثُ إِذا وَعَى الطِّفْلُ وعَقَلَ علِم أَنه عبدُ الله، وَأَن الله هُوَ سَيِّده ومولاه.اهـ(6).

أبيِّن حكم التسمي بالأسماء التالية ، وسبب المنع من التسمي ببعضها .

عبد الله

عبد الحسين

عبد الرسول

عبد الكعبة

عبد المجيد

عبد الملك

عبد الحسن

ما حكم تعبيد الأسماء لغير اللَّـه ، مع التمثيل ، والدليل ؟

لماذا يحرم تعبيد الأسماء لغير اللَّـه تعالى ؟

ما سبب تعبيد العرب الأسماء في الجاهلية لآلهتهم ؟

ما أحب الأسماء إلى اللَّـه ؟ اذكر الدليل.

ما رأيك بمن يسمي نفسه ملك الملوك ؟ ولماذا؟

حكم تسمية غير الله بالأسماء التي اختُصَّ بها

يحرم تسمية غير الله تعالى بالأسماء التي اختُصَّ الله بها، مثل: الله، والربّ، والرحمن، والخالق، والرزَّاق، والسلام، والمهيمن، والجبار، والمتكبر، والبارئ، والحكَم، والقدُّوس، وملك الأملاك.

والدليل على ذلك:

حديث أبي شُرَيْحٍ هَانِئ بن يَزِيدَ الحارثيِّ أَنَّهُ لَمَّا وَفَدَ إِلَى رَسُولِ اللهِ مَعَ قَوْمِهِ سَمِعَهُمْ يَكْنُونَهُ بِأَبِي الْحَكَمِ، فَدَعَاهُ رَسُولُ اللهِ ، فَقَالَ: «إِنَّ اللهَ هُوَ الْحَكَمُ، وَإِلَيْهِ الْحُكْمُ، فَلِمَ تُكْنَى أَبَا الْحَكَمِ؟» فَقَالَ: إِنَّ قَوْمِي إِذَا اخْتَلَفُوا فِي شَيْءٍ أَتَوْنِي، فَحَكَمْتُ بَيْنَهُمْ فَرَضِيَ كِلا الْفَرِيقَيْنِ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ : «مَا أَحْسَنَ هَذَا، فَمَا لَكَ مِنَ الْوَلَدِ؟» قَالَ: لِي شُرَيْحٌ، وَمُسْلِمٌ، وَعَبْدُ اللهِ، قَالَ: «فَمَنْ أَكْبَرُهُمْ؟» قُلْتُ: شُرَيْحٌ، قَالَ: «فَأَنْتَ أَبُو شُرَيْحٍ».(2)

حديث أَبِي هُرَيْرَةَ أن النَّبِيَّ قَالَ: «إِنَّ أَخْنَعَ اسْمٍ عِنْدَ اللهِ رَجُلٌ تَسَمَّى مَلِكَ الأَمْلاكِ، لا مَالِكَ إِلا اللهُ عَزَّ وَجَلََّ»، قَالَ سُفْيَانُ: «مِثْلُ شَاهَانْ شَاهْ»(3)، وفي روايةٍ: «أَغْيَظُ رَجُلٍ عَلَى اللهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ، وَأَخْبَثُهُ وَأَغْيَظُهُ عَلَيْهِ، رَجُلٍ كَانَ يُسَمَّى مَلِكَ الأَمْلاكِ، لا مَلِكَ إِلا اللهُ»(4)، ومعنى أخنع: أوضع.

بالتعاون مع مجموعتك : استنبط من الحديثين السابقين أربع فوائد :

احترام أسماء الله تعالى

يجب احترام أسماء الله تعالى، والتأدب معها، ومِن احترامها:

تجنب تسمية أحد باسم اختص الله تعالى به.

تغيير اسم أي شخص تسمى بشيء من أسماء الله تعالى التي اختُصَّ الله بها.

بالتعاون مع مجموعتك : اذكر ثلاثة أسباب تزيد احترام أسماء الله عزَّوجل :

أسماءُ الله تعالى التي يجوز التَّسَمِّي بها

يجوز التَّسَمِّي بأسماء الله تعالى المشتركة التي لا تختص به سبحانه وتعالى، مثل: العزيز، والملك، والقوي، والكريم، والحليم، والسميع، والبصير.

ومما يدل على ذلك:

الأسماءُ الملحَقَةُ بملِك الملوك

لا يجوز التَّسَمِّي بحاكِم الْحُكَّام وسلطان السلاطين ونحو هذه الأسماء التي هي في معنى ملك الملوك، ولا تليق إلا بالله جلَّ وعلا، ولا تنطبق حقيقتها إلا عليه جل في علاه، فإنَّه حاكِم الحكَّام في الحقيقة.

وألحق بعض العلماء بذلك : التَّسَمِّي بقاضي القضاة، ويسمَّى بدلًا عنها بـ: رئيس القضاة أو كبير القضاة ونحوها.

حِكمة النهي عن التَّسَمِّي بالحَكَم وملِك الأَملاكِ

أن هذه الأسمَاء تتضمن وصفًا مُخْتَصًّا به سبحانه وتعالى لا يتجاوزه إلى غيره، ففي التسمي بها تعدٍّ على وصف خاص بالله تعالى، فمعنى الحَكَم: الحاكِم الذي إذا حَكَمَ لا يرَدُّ حُكمه، وهو الذي مِنه الحُكم، وإليه ينتهي الحُكم، وهذه الصِّفَةُ لا تليقُ بغير الله تعالى، ومعنى: (ملِك الأَملاكِ) أو (ملِك الملوكِ): مالك جميع الملوك، والمتصرِّف فيهم، وهذا الوصف لا يليق إلا بالله تعالى.

التأدُّبُ مع الله تعالى في تجنب الأسماء الخاصة به.

احترام وتعظيم أسماءِ الله تعالى الخاصَّةِ به.

سدٌّ لذريعة الشرك في الألفاظ، الذي قد يفضي إلى تعظيم أحد غير الله تعالى.

لِئَلَّا يُشَارِكَ أحدٌ اللهَ تعالى في صِفتِهِ، قال ابن القيم رحمه الله: فَهَذَا مَقْتُ اللهِ وَغَضَبُهُ عَلَى مَنْ تَشَبَّهَ بِهِ فِي الاسْمِ الَّذِي لا يَنْبَغِي إِلا لَهُ، فَهُوَ سُبْحَانَهُ مَلِكُ الْمُلُوكِ وَحْدَهُ، وَهُوَ حَاكِمُ الْحُكَّامِ وَحْدَهُ، فَهُوَ الَّذِي يَحْكُمُ عَلَى الْحُكَّامِ كُلِّهِمْ، وَيَقْضِي عَلَيْهِمْ كُلِّهِمْ، لا غَيْرُهُ.اهـ (1).

أبيِّن سبب المنع من التسمي بالأسماء التالية :

القوي

الكريم

سلطان السلاطين

الحاكم

ما حكم تسمية غير اللَّـه بالأسماء التي اختص بها اللَّـه تعالى؟

وضِّح الحكمة من تحريم التسمي باسم ملك الملوك، أوسلطان السلاطين.

الدرس الثاني عشر:
حُسنُ الظَّنِّ بِالله تعالى.

الدرس الثالث عشر:
سُوءُ الظَّنِّ بِالله تعالى.

الدرس الرابع عشر:
حُكم سُوءُ الظَّنِّ بِالله تعالى وأسبابه.

أخي الطالب يتوقع منك بعد دراسة هذه الوحدة أن :

تحسن الظن بالله تعالى.

توضح الأحوال التي يتأكد فيها حسن الظن بالله .

تحذر من إساءة الظن بالله تعالى ، وتبيِّن الحكمة من تحريم إساءة الظن بالله .

لما ابتلع الحوتُ يونسَ ، نادَى وهو في جوفه:

، وهذا لحسن ظنه

بربه جلَّ وعلا، فاستجاب اللَّه له، ونجّاه مما هو فيه.

المراد بحسن الظَّنِّ بِالله تعالى

حُسنُ الظَّنِّ بِالله تعالى: أن نظنَّ بالله خيرًا في جميع الأمور.

أمثلة حُسْن الظَّنِّ بِالله تعالى

في أحكامه الشرعية كجميع الأوامر والنواهي.

في أحكامه وأقداره الكونية كالصحة والمرض، والغنى والفقر.

ن الله لم يأمر بشيء إلا لما فيه من الحكمة والمصلحة، ولم ينه عن شيء إلا لما فيه من المضرة والمفسدة.

أن الصحة والغنى سبب للطاعة والإنفاق، وابتلاء ليشكر ويسأل ربه دوام النعمة، والفقر والمرض سبب لكف الأذى، وقلة الانشغال بالدنيا، وابتلاء ليصبر ويسأل ربه الصحة والغنى، وأن الله سيشفيه، أو يعوضه في الآخرة على صبره، ويكفر سيئاته.

في وعده للمؤمنين في الدنيا بالنصر والتمكين.

أن الله صادق في وعده، وأن لهم النصر والتمكين إذا عملوا بأسبابه، وإن تأخر ذلك فبسبب التقصير في عمل الأسباب الموصلة إليه.

في وعده للمؤمنين في الآخرة بالفوز بالجنة والنجاة من النار.

أن الله تعالى صادق في وعده لهم بالجنة، وأنه سيدخلهم الجنة برحمته.

في وعيده للكافرين في الدنيا.

أن الله تعالى يخذلهم في الدنيا، وينصر المسلمين عليهم.

في وعيده للكافرين في الآخرة .

أن الله تعالى يجازيهم في الآخرة على سوء أعمالهم.

في إجابة دعاء الداعين، وإغاثة لهفات المستغيثين.

أنه يجيب دعوتهم ويغيثهم، وأنه إذا لم يستجب لهم في العاجل فإنه يستجيب لهم في الآجل، أو يعوضهم ثوابًا في الآخرة، أو أنهم لم يعملوا بأسباب الإجابة.

بالتعاون مع مجموعتك : اذكر ثلاثة أمثلة أخرى على حسن الظن بالله تعالى :

حكم حُسْنِ الظَّنِّ بِالله تعالى

حُسنُ الظَّنِّ بِالله تعالى: واجبٌ

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ النَّبِيُّ : «يَقُولُ اللهُ تَعَالَى: أَنَا عِنْدَ ظَنِّ عَبْدِي بِي، وَأَنَا مَعَهُ إِذَا ذَكَرَنِي».(1)

بالتعاون مع مجموعتك : استنبط من الحديث السابق ثلاث فوائد :

الحكمة من وجوبِ حُسْنِ الظَّنِّ بِالله تعالى

أوجب الله تعالى حُسنَ الظن به لما له من الثمرات الحسنة، فمن ذلك:

ما فيه من كمال حُسن الأدب مع الله تعالى.

ما فيه من تعظيمٍ لله تعالى.

أنه يدلُّ على معرفةٍ بالله تعالى وأسمائه وصفاته وقدرته.

أنه يدعو إلى التفاؤل.

أنه سببٌ لمحبة الله تعالى للعبدِ.

أنه يعين العبدَ على الاستمرار في عبادته لما يرجوه من ربه جلَّ وعلا.

أنه سببٌ لشكر الله، والرِّضا بقضائه وقدره.

أنه سببٌ لتعلق العبد بربه، ودوام ذِكره، ودعائه بأسمائه الحسنى.

أسبابُ حسنِ الظَّنِّ بِالله تعالى

الأسبابُ المعينةُ على حُسنِ الظَّنِّ بالله تعالى تتلخص فيما يلي:

معرفة الله تعالى بأسمائه وصفاته.

قوة الإيمان بفعل الطاعات وترك المحرمات.

الإكثار من ذكر الله.

تجنبُ خُطواتِ الشيطانِ، والحذرُ مِن وَساوسِهِ.

قوَّة الصبر، وثباتُ اليقين.

أحوالٌ يتأكَّدُ فيها حسنُ الظَّنِّ بِالله تعالى

يجب على المؤمن أن يحسن ظنه بربه تعالى في جميع الأحوال، وأن يدفع عنه وساوس الشيطان التي تدفعه لإساءة الظن بربه، ومِن الأحوال التي يتأكد فيها إحسان الظن بالله تعالى ما يلي:

عند المرض المخُوفِ أو الاحتضار، فعن جَابِرِ بن عبد اللهِ الأَنْصَارِيِّ قال: سمعتُ رَسُولَ اللهِ قبل مَوْتِهِ بِثَلاثَةِ أَيَّامٍ يقول: «لاَ يَمُوتَنَّ أحدُكم إلَّا وهو يُحْسِنُ الظَّنِّ بِاللهِ عزَّ وجلَّ ».(1)

عند تَكَالُبِ الأعداء، قال الله تعالى عن عباده المؤمنين في معركة الأحزاب:

بالرجوع إلى مصادر التعلم : اذكر قصة عن أحد الصحابة فيها حسن ظن بالله تبارك وتعالى :

ما معنى حسن الظن باللَّـه؟ مع التمثيل.

ما الحكمة من وجوب حسن الظن باللَّـه تعالى؟

اذكر الأسباب المعينة على حسن الظن باللَّـه .

اذكر بعض الأحوال التي يتأكد فيها حسن الظن باللَّـه تعالى.

يقول بعض الناس عن من أصيب بمصيبة: مسكين ما يستحق أن يصاب بهذه المصيبة.

ما رأيك في مقولتهم؟ ولماذا؟

المراد بسُوء الظَّنِّ بِالله تعالى

سُوءُ الظَّنِّ بِالله تعالى: أن نظنَّ بالله شَرًّا في أمرٍ مِنَ الأمور.

أمثلة سُوءِ الظَّنِّ بِالله تعالى

في أحكامه الشرعية كجميع الأوامر والنواهي.

أن الله تعالى أمر بأشياء ونهى عن أشياء عبثًا لغير مصلحة ولا لدفع مفسدة.

في أحكامه وأقداره الكونية كالصحة والمرض، والغنى والفقر.

أن الصحة والغنى سبب للطغيان والتعدي والتبذير والسرف، والفقر والمرض سبب للبؤس والشقاء.

في وعده للمؤمنين في الدنيا بالنصر والتمكين.

أن الله مخلف وعده لعباده، وأنه قد لا ينصرهم.

في وعده للمؤمنين في الآخرة بالفوز بالجنة والنجاة من النار.

أن الله تعالى قد يخلف وعده لعباده بالجنة، وأنه قد لا يدخلهم إياها.

في وعيده للكافرين في الدنيا.

أن الله تعالى لا يخذلهم في الدنيا، ولا ينصر المسلمين عليهم.

في وعيده للكافرين في الآخرة.

أن الله تعالى قد لا يجازيهم في الآخرة على سوء أعمالهم.

في إجابة دعاء الداعين، وإغاثة لهفات المستغيثين.

أن الله تعالى لا يستجيب دعاءهم، ولا يغيثهم.ه

بالتعاون مع مجموعتك : اذكر ثلاثة أمثلة أخرى على سوء الظن بالله جلَّ وعلا :

سُوءُ الظَّنِّ بِالله تعالى مِن أعمال الكافرين

ذَكَرَ الله تعالى سُوء الظَّنِّ به مِن أعمال الكافرين، فالواجب على المسلم الحذر من التشبه بهم:

ظنُّ أهلِ الجاهلية

ظنُّ المنافقين

ما الظن السيء الذي وقع فيه أهل النفاق ؟

ظنُّ المشركين

استنبط من الآية السابقة جزاء سوء الظن بالله تعالى.

قارن بين حال المؤمن الذي يحسن الظن بربه وحال المنافق الذي يسيء الظن بالله فيما يتعلق بأمور الآخرة .

ما المراد بسوء الظن باللَّـه ؟

مثِّل بثلاثة أمثلة على سوء الظن بالله عزَّ وجل، مع بيان حكمها .

قارن بين ظن المنافقين والمشركين كما جاء في الآيات.

سوء الظن من صفات المشركين والمنافقين وأهل الأهواء، فتعلم حكمه وأسبابه مما يعين على اجتنابه.

حكم سُوءِ الظَّنِّ بِالله تعالى

سُوءُ الظَّنِّ بِالله تعالى نوعان:

النوع الأول: محرَّم، ينقص كمال التوحيد الواجب، مثل:

مَن رأى رجلاً صالحًا أُصيبَ بمصيبةٍ فقال: فلانٌ لا يستحقُّ هذا.

مَن رأى غنيًّا فاجرًا فقالَ: فلانٌ لا يستحقُّ هذه الأموال.

مَن إذا أُصيبَ بمصيبة قال في نفسه: أنا لا أستحقُّ كلَّ هذا.

، فجعل الله تعالى سوءَ

الظنِّ به مِن خصال الجاهلية، والتشبُّه بأهل الجاهلية في خِصالهم المذمومة محرَّم.

النوع الثاني: كُفرٌ ينافي التوحيد بالكُلِّيَّةِ، مثل: ظنِّ المنافقين أن الله تعالى لا ينصرُ رسولَه ، وأن هذا الدِّين سينتهي ولن تقومَ له قائمةٌ.

قال ابن القيم في الآية الأولى : (فُسِّرَ هذا الظن بأنه سبحانه لا ينصر رسوله، وأن أمره سيضمحل، وفسر بأن ما أصابه لم يكن بقدر الله وحكمته. ففسر بإنكار الحكمة، وإنكار القدر، وإنكار أن يتم أمر رسوله، وأن يظهره الله على الدين كله. وهذا هو ظن السوء الذي ظن المنافقون والمشركون في سورة الفتح. وإنما كان هذا الظن السوء لأنه ظن غير ما يليقُ به سبحانه، وما يليق بحكمته وحمده ووعده الصادق. فمن ظن أنه يديل الباطل على الحق إدالة مستقرة يضمحل معها الحق، أو أنكر أن يكون ما جرى بقضائه وقَدَرُه، أو أنكر أن يكون قدره لحكمةٍ بالغة يستحق عليها الحمد، بل زعم أن ذلك لمشيئة مجردة، فذلك ظن الذين كفروا، فويل للذين كفروا من النار. وأكثر الناس يظنون بالله ظن السوء فيما يختص بهم، وفيما يفعله بغيرهم، ولا يسلم من ذلك إلا من عرف الله وأسماءه وصفاته، وموجب حكمته وحمده.
فليعتن اللبيب الناصح لنفسه بهذا، وليتب إلى الله، وليستغفره من ظنه بربه ظن السوء. ولو فتشت من فتشت لرأيت عنده تعنتًا على القدر وملامة له، وأنه كان ينبغي أن يكون كذا وكذا؛ فمستقل ومستكثر، وفتش نفسك، هل أنت سالم.

فإن تَنْج منها تَنْج من ذِي عظيمةٍ وإلا فإِني لا إخالُك ناجيًا)(1).

استنتج الأمثلة التي ذكرها ابن القيم في سوء الظن بالله تعالى وعلاج ذلك.

الحكمة مِن تحريمِ سوءِ الظَّنِّ بِالله تعالى

حرَّم الله تعالى إساءة الظن به لما له مِن الثمرات السَّيِّئةِ، فمن ذلك:

ما فيه مِن سوء أدبٍ مع الله تعالى.

ما فيه من الانتقاصِ لله تعالى.

أنه يدلُّ على جهلٍ بالله تعالى وأسمائه وصفاته وقُدرته.

أنه يدعو إلى التشاؤم.

أنه سببٌ لبُغضِ الله تعالى للعبدِ.

أنه يثبِّطُ العبدَ عن الطاعات لما يصيبه به مِن الإحباط.

أنه سببٌ لجحد نعمة الله، والسَّخط مِن قضائِه وقدَرِهِ.

أنه سببٌ لبُعدِ العبدِ عن ربه، وقِلَّةِ ذِكره ودعائِه.

أسبابُ سوءِ الظَّنِّ بِالله تعالى

الأسبابُ المؤدِّيةُ إلى سوء الظن بِالله تعالى تتلخص فيما يلي:

الجهلُ بالله تعالى وأسمائِه وصفاتِه.

ضعفُ الإيمان بترك الطاعات وفعل المحرمات.

البعدُ عن ذكر الله.

اتِّباعُ خُطوات الشيطان ووَساوسِهِ وتخويفِه، قال الله تعالى:

ضعفُ الصبر، والاستعجالُ، وقِلَّةُ اليقين.

بالتعاون مع مجموعتك: قارن بين آثار حسن الظن بالله تعالى وسوء الظن به في الأحوال التالية:

عند ضيق العيش

عند وقوع مصيبة

عند الإخفاق في الاختبار

عند الإصابة بمرض

متى يكون سوء الظن بالله كفرًا يخرج من ملة الإسلام؟

مثِّل لسوء الظن بالله المحرم .

اذكر ثلاث حكم من تحريم سوء الظن بالله.

اذكر ثلاثة أسباب لسوء الظن بالله تعالى.

الدرس الخامس عشر:
الأمنُ مِن مكرِ الله .

الدرس السادس عشر:
اليأس والقُنوطُ مِن رحمةِ الله .

أخي الطالب يتوقع منك بعد دراسة هذه الوحدة أن :

تتعرف على معنى الأمن من مكر الله تعالى .

تبيِّن الحكمة من تحريم الأمن من مكر الله .

تتعرف على معنى القنوط من رحمة الله تعالى.

تبيِّن الحكمة من تحريم القنوط من رحمة الله تعالى .

تحذر من الأمن من مكر الله ، والقنوط من رحمته.

الرجاء من اللَّه تعالى عبادة من أعظم العبادات، ولكنه إذا زاد عن حده المشروع وصل إلى درجة الأمنِ مِنْ مَكرِ اللَّه.

فما الأمن مِن مكر اللَّه؟

تعريف الأمن مِن مَكر الله

المراد بمكر الله

استدراج الله العبد بالنِّعم إذا عصى، وإملاؤه له حتى يأخذه أخذ عزيز مقتدر.
قال الإمام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله: مكر الله هو أنه إذا عصاه وأغضبه أنعم عليه بأشياء يظن أنها من رضاه عليه.اهـ

الأمن مِن مكر الله

استمرار العاصي في معصيته، أو الكافر في كفره، واستزادته من ضلاله، اغترارًا بنعم الله عليه، ظَانًّا أن الله لا يعاقبه في الدنيا، ولا في الآخرة.

بالتعاون مع زميلك : ما الفرق بين الأمن من مكر الله والثقة بالله ؟

حكم الأمن مِن مكر الله

الأمن من مكر الله تعالى حرام، والدليل على هذا قول الله تعالى:

الأمن مِن مكر الله من كبائر الذنوب

لأمن من مكر الله من كبائر الذنوب، والدليل على هذا: حديث عبد الله بنِ عَبَّاسٍ أَنَّ رَسُولَ اللهِ كَانَ مُتَّكِئًا، فَدَخَلَ عَلَيْهِ رَجُلٌ فَقَالَ: مَا الْكَبَائِرُ؟ فَقَالَ: «الشِّرْكُ بِاللهِ، وَالإِيَاسُ مِنْ رَوْحِ اللهِ، وَالأَمْنُ مِنْ مَكْرِ اللهِ، وَهَذَا أَكْبَرُ الْكَبَائِر».(2)

وقد ورد عن جماعة من الصحابة التأكيد على أنه من الكبائر، قال عَبْدُ اللهِ بْنُ عباسٍ : أَكْبَرُ الْكَبَائِرِ: الإِشْرَاكُ بِاللهِ، وَالْيَأْسُ مِنْ رَوْحِ اللهِ، والأَمْنُ مِنْ مَكْرِ اللهِ.(3)

الحِكمة مِن تحريم الأمنِ مِن مَكرِ الله

حرَّم الله تعالى الأمن مِن مكر الله تعالى لما فيه من المفاسد، ومنها:

إساءةُ الأدبِ معَ الله تعالى، والجهل به وبأسمائه وصفاته، كقُدرته وقوَّته وجَبروته وعِزَّته.

التفريطُ في حق الله تعالى بتركِ أداء الواجبات، والاسترسالِ في فعل المحرَّمات.

التقصير في ركنين مِن أركان العِبادة: حيث فرَّط في الخوف مِن الله تعالى فلم يعد عنده خوف أصلاً، وغلاَ في الرَّجاء فخرج به عن الحدِّ المشروع، وبهذا يترك الاعتدال الواجب بين الخوف والرِّجاء.

الغرور والثقة الزائدة بالنفس، والعُجب بها.

الأمن مِن مكر الله مِن صفات الخاسرين

وصف الله تعالى من يأمن مكر الله تعالى بالخسارة، كما في قوله تعالى:

، وهذا يشمل: الخسارة في الدنيا والآخرة.

الحذر مِن الاستدراج

على المسلم أن يحذر من استدراج الله له بالنعم مع إقامته على معصيته، واستمراره فيما يُسخطه، فعَنْ عُقْبَةَ بْنِ عَامِرٍ أن النَّبِيَّ قَالَ: «إِذَا رَأَيْتَ اللهَ يُعْطِي الْعَبْدَ مِنَ الدُّنْيَا عَلَى مَعَاصِيهِ مَا يُحِبُّ، فَإِنَّمَا هُوَ اسْتِدْرَاجٌ، ثُمَّ تَلا رَسُولُ اللهِ :

بالتعاون مع مجموعتك : استنبط من حديث عقبة ثلاث فوائد :

ما الواجب على المسلم إذا وقع في ذنب أو معصية من المعاصي التالية ؟

الشرك الخفي ( الرياء)

الكذب

الحسد

الحلف بغير الله

ما معنى الأمن من مكر اللَّـه ،مبينًا حكمه؟ مع الدليل.

ما الحكمة من تحريم الأمن من مكر اللَّـه تعالى؟

الخوف من اللَّه تعالى عبادة من أعظم العبادات، ولكنه إذا زاد عن حدِّه المشروع وصل إلى درجة اليأس أو القنوط من رحمة اللَّه.

فما حقيقة اليأسِ والقُنوطِ من رحمة اللَّه؟

تعريف اليأس والقُنوط من رحمةِ الله

اليأسُ هو: انْقِطَاعُ الرَّجَاءِ وَالأَمَل من رحمة الله، واستبعاد فرَج الله وعطائه.

والقُنوطُ هو: شِدَّةُ اليأسِ وغايتُهُ ومنتهاه.

قال الإمام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله: القنوط بأن يعتقد بأن الله لا يغفر له إما بكونه إذا تاب لا يقبل توبته، وإما أن يقول: نفسه لا تطاوعه على التوبة بل هو مغلوب معها، فهو ييأس من توبة نفسه.اهـ

حكم القُنوط

القنوط من رحمة الله تعالى حرام ، والدليل على هذا قول الله تعالى في قصة يعقوب :

القُنوط من رحمة الله من كبائر الذنوب

القُنوط من رحمة الله تعالى من كبائر الذنوب، والدليل على هذا: حديث عبد الله بنِ عَبَّاسٍ أَنَّ رَجُلًا قَالَ: يَا رَسُولَ اللهِ ! مَا الْكَبَائِرُ؟ قَالَ: «الشِّرْكُ بِاللهِ، وَالإِياسُ مِنْ روحِ اللهِ، وَالْقُنُوطُ مِنْ رَحْمَةِ اللهِِ».(2)

وقد ورد عن جماعة مِن الصحابة التأكيد على أنه من الكبائر، قال عَبْدُ اللهِ بْنُ مَسْعُودٍ : «أَكْبَرُ الْكَبَائِرِ: الإِشْرَاكُ بِاللهِ, وَالأَمْنُ مِنْ مَكْرِ اللهِ, وَالْقَنُوطُ مِنْ رَحْمَةِ اللهِ, وَالْيَأْسُ مِنْ رَوْحِ اللهِ».(3)

القنوط من رحمة الله من صفات الكافرين والضالين

وصف الله تعالى من يقنط من رحمة الله بأوصاف منها:

الكُفر، كما في قوله تعالى:

، وهذا يدل على شدة تحريمه، لأنه من أعمال الكافرين التي لا يجوز التشبه بهم فيها.

الضلال، كما في قوله تعالى:

والضالون هم: الذين أخطؤا طريق الصواب.

تحاور مع مجموعتك في الأسباب المعينة على اجتناب القُنوط من رحمة الله والتخلص منه.

حِكمة تحريم اليأس والقُنوط من رحمةِ الله

حرَّم الله تعالى القُنوطَ من رحمته لما فيه من المفاسد، ومنها:

إساءةُ الأدبِ معَ الله تعالى، والجهل به وبأسمائه وصفاته، وتجريد الله تعالى من صفات الكمال اللائقة به، مثل: رحمته، ومغفرته، وسَعة عطائه، وكرمه، وجوده.

إساءة الظن بالله تعالى، حيث ظن أن الله تعالى لا يغفر الذنوب لعباده، ولا يتجاوز عن زلاتهم، وأنه لا يعطي عباده ولا يرزقهم ولا يستجيب لهم.

تكذيب آيات القرآن الكريم وأحاديث النَّبي الدالة على كرم الله وسعة عطائه ومغفرته.

ما يترتب عليه من: الإغراق في الذنوب والمعاصي، والشرود عن الله تعالى، والإيغال في البعد عنه، و إغلاق باب التوبة والإنابة، والصدِّ عن سبيل الله تعالى.

وجوب الجمع بين الخوف والرجاء باعتدال

يجب على المؤمن أن يجمع بين الخوف من الله تعالى، ورجاء رحمته، وبهذا يصل إلى درجة الاعتدال في الخوف والرجاء، فلا يغلب عليه الخوف فييأس مِن رحمة الله، ولا الرجاء فيأمن مِن مكر الله، قال الله تعالى:

استنبط من الآية صفات أهل الإيمان.

وقد قرر السلف هذا المنهج فمن ذلك:

قال أبو علي الرُّوذَبَاريُّ رحمه الله: الْخَوفُ والرَّجاء هُمَا كَجَنَاحَي الطائِرِ إذَا اسْتَوَيَا استَوى الطيرُ وَتَمَّ طَيرانُهُ، وإذَا نَقَصَ واحدٌ مِنهمَا وَقَعَ فيهِ النَّقْصُ، وإذَا ذَهَبَا جَميعًا صَارَ الطائرُ فِي حَدِّ الْمَوتِ؛ لِذَلكَ قيلَ: لَو وُزِنَ خوفُ الْمؤمنِ ورَجاؤُهُ لاَعْتَدَلاَ.اهـ(2).

قال مَكحولُ الدِّمشقي رحمه الله: مَنْ عَبَدَ اللهَ بِالْخَوْفِ فَهُوَ حَرورِيٌّ، وَمَنْ عَبَدَهُ بِالرَّجَاءِ فَهُوَ مُرْجِئٌ، وَمَنْ عَبَدَهُ بِالمحبَّةِ فَهُوَ زِنْدِيقٌ، وَمَنْ عَبَدَهُ بالْخَوْفِ وَالرَّجَاءِ والمحبَّةِ فهوَ مُوَحِّدٌ.اهـ(3).

قال مطرِّف بن عبد الله رحمه الله: لَو وُزِنَ رجاءُ المؤمنِ وخوفُه ما رجَحَ أحدُهما على صاحبِهِ(4).

قال شعبة بن الحجاج رحمه الله: لَو وُزِنَ خوفُ المؤمنِ ورجاءُه ما زادَ خوفُهُ على رجائِهِ، ولا رجاؤُهُ على خوفِهِ(5).

قارن بين الأمن من مكر الله والقنوط من رحمته سبحانه من حيث الحكمة من تحريمهما .

ما معنى القنوط من رحمة اللَّـه تعالى، وما حكمه؟ مع الدليل.

ما الحكمة من تحريم القنوط من رحمة اللَّـه؟

ما الواجب على المسلم فعله حتى لايكون من القانطين ؟

الدرس السابع عشر:
أهمية تحكيم شرعِ الله تعالى .

الدرس الثامن عشر:
وجوب التَّحاكُم إلى شرعِ الله تعالى .

الدرس التاسع عشر:
التَّحاكُم إلى غيرِ شرعِ الله تعالى .

الدرس العشرون:
الطَّاعة في التَّحليلِ والتَّحريمِ .

الدرس الحادي والعشرون:
حُكم طاعة غير الله تعالى .

أخي الطالب يتوقع منك بعد دراسة هذه الوحدة أن :

تبيِّن أهمية تحكيم شرع الله.

تبيِّن المقصود بالتحاكم على شرع الله، حكمه ، ودليله.

توضح آثار التحاكم إلى شرع الله على الفرد والجماعة .

تحرص أن تتحاكم إلى شرع الله في كل أحوالك .

تبيِّن أضرار التحاكم على غير شرع الله .

تبيِّن حكم طاعة غير الله في التحليل أو التحريم ، ودليله .

، فكما أن اللَّه هو الخالق

للمخلوقات كلها، فهو الآمر سبحانه والواجب طاعة أمره سبحانه.

أهمية تحكيم شرع الله

تحكيم شرع الله على عباد الله له أهمية كبرى في دين الإسلام تتلخص فيما يلي:

أن تحكيم الشريعة مرتبط بتوحيد الربوبية, قال الله تعالى:

أن تحكيم الشريعة مرتبط بتوحيد الألوهية, قال الله تعالى :

أن تحكيم الشريعة مرتبط بتوحيد الأسماء والصفات, قال الله تعالى :

أن تحكيم الشريعة مرتبط بالإيمان, قال الله جلَّ وعلا :

أن تحكيم الشريعة مرتبط بالإسلام، قال الله تعالى :

وتحكيم الشريعة استسلام

لأمر الله وحده.

أن تحكيم الشريعة مرتبط بالشهادتين، قال الله تعالى :

بالتعاون مع مجموعتك: استنبط من الآية أهمية تحكيم الشريعة.

صلاحيةُ شريعة الله لكل زمان ومكان

الله تعالى خالق العباد، وهو العليم بأحوالهم، الخبير بما يصلحهم ويفسدهم، ومن حكمته الكاملة أن شرع لهم ما يتناسب مع فطرهم، ويصلح أحوالهم، وقد تضمن شرعه غاية الحكمة والعدل، والجمع بين مصالح الدنيا والآخرة، والفرد والجماعة، فالواجب عليهم جميعًا التحاكم إلى شريعته، لأنه لا شيء أصلح لهم منها، وهي الشريعة الكاملة الصالحة لكل زمان ومكان؛ لأنها من عند الله تعالى.

وكل ما سوى حكم الله تعالى وشرعه فهي أحكام جاهلية؛ لأنها لا تستمد من نور الله تعالى،

وجوب الرضا والتسليم بشريعة الله تعالى

يجب على كل مسلم الرِّضا بشريعة الله تعالى، والتسليمُ لها، وأن لا يجد في نفسه مِن أحكامها شيئًا، كحرجٍ أو ضيقٍ أو عدِم رضا، ولا يتمُّ إيمان المسلم إلا بذلك.

تميزت بلادنا المملكة العربية السعودية بوجود المحاكم الشرعية التي تحكم بشرع الله.تحاور مع مجموعتك عن آثار هذه النعمة على الفرد والمجتمع .

اذكر ثلاثة أمور تدل على أهمية تحكيم شرع اللَّـه.

ما الدليل على وجوب الرضا والتسليم لشرع اللَّـه؟

كيف كانت شريعة اللَّـه صالحة لكل زمان ومكان؟

المسلم ينبغي له أن يطبق شرع الله في كل أحواله قال اللَّهُ تعالى :

اذكر بعض الأمثلة التي ينبغي على المسلم أن يطبق فيها شرع اللَّه تعالى.

المراد بالتَّحاكُم إلى شرعِ الله تعالى

التَّحاكُم إلى شرعِ الله تعالى هو: تحكيم شريعة الله تعالى في شؤون الحياة كلها، والرجوع إليها عند النزاع والتخاصم.

حُكم التَّحاكُم إلى شرع الله

التحاكم إلى شريعة الله تعالى واجب على جميع المسلمين أفرادٍ وجماعاتٍ، مؤسَّساتٍ وحكوماتٍ.

والدليل على ذلك:

بالتعاون مع زميلك: استنبط من الآيتين السبب الرئيس في عدم تحكيم شرع الله عزَّوجلّ .

قال ابن جرير الطبري: بما أنزل الله إليك من كتابه (4).

في أي شيء يكون التَّحاكُم إلى شرع الله؟

يجب التحاكم إلى شريعة الله تعالى في كل شيء، في المعاملات التجارية والاقتصادية، والشؤون السياسية، وشؤون السلم والحرب، وشؤون الأسرة، والشؤون الاجتماعية، والأخلاق، والسلوك والتربية والتعليم، والجرائم، والدِّماء، والمصالحات، وغير ذلك.

كراهيةُ المنافقين التحاكمَ إلى شريعة الله تعالى

مِن صفات المنافقين: كراهيةُ التحاكم إلى شريعة الله تعالى، ووصمها بعدم الصلاحية، والدعوة إلى نبذها والتحاكم إلى غيرها مِن القوانين الوضعية، أو الأعراف القبلية، أو غيرها، وهذه صفة المنافقين في كل زمان ومكان، وعلامةٌ مِن علاماتهم التي بيَّنها الله تعالى، وذلك لأنهم يظهرون الإسلام، ويبطنون كراهيته.

آثار التحاكم إلى شرع الله

تحقيق التوحيد، بإفراد الله تعالى بالطاعة، وتمام الاستسلام له.

تحقيق المتابعة لرسول الله ، بطاعته فيما جاء به من ربه جلَّ وعلا.

تحقيق العدل والإنصاف، ومنع الظلم والتعدي.

تحقيق الأمن، والمحافظة على الممتلكات العامة والخاصة.

الوقاية من الجريمة، وبهذا تتحقق حماية المجتمع، وصيانة الأنفس، والأعراض.

إصلاح الفرد والمجتمع في كافة شؤون الحياة.

اذكر ثلاثة من الأضرار التي تعود على الفرد والمجتمع في عدم تحكيم شرع الله تعالى .

ما المقصود بالتحاكم إلى شرع اللَّـه ، وما حكمه؟ مع الدليل.

في أي شيء يكون التحاكم إلى شرع اللَّـه ؟

وضِّح آثار التحاكم إلى شرع اللَّـه على الفرد والمجتمع.

ما مفهوم التحاكم إلى غير شرع اللَّه تعالى؟

ما الذي يدخل تحت التحاكم إلى غير شرع اللَّه تعالى مما يلي:
التحاكم إلى السنة، التحاكم إلى الأعراف القبلية، التحاكم إلى القوانين الوضعية.

المراد بالتَّحاكُم إلى غيرِ شرعِ الله تعالى

التَّحاكُم إلى غيرِ شرعِ الله تعالى هو: نَبْذُ تحكيم الشريعة الإسلامية، والدعوةُ إلى التحاكم إلى القوانين الوضعيَّة، أو الأعراف القبَلِيَّة، سواء أكان هذا في شؤون الحياة كلها، أم كان في جانبٍ مِن جوانبها.

حُكم التَّحاكُم إلى غيرِ شرعِ الله تعالى

التَّحاكُم إلى غيرِ شرعِ الله تعالى من أعظم المحرَّمات، وأكبرِ الموبِقات، وقد وصَفَ الله تعالى الذين لا يحكُمون بما أنزله مِن الكتاب والهُدى بثلاثة أوصاف هي أسوأ الأوصاف وأقبحُها:

الأول: الكُفر، قال الله تعالى:

الثاني: الظُّلم ، قال الله تعالى:

الثالث: الفِسق ، قال الله تعالى:

التَّحاكُم إلى غيرِ شرعِ الله تعالى ينافي الإيمان

التَّحاكُم إلى شرعِ الله تعالى هو مقتضى الإيمان بالله تعالى ورسوله ، والتَّحاكُم إلى غيرِ شرعِ الله تعالى والدعوة إلى تحكيم القوانين الوضعية ينافي الإيمان بالله تعالى ورسوله ، قال الله تعالى:

المنافقون يدعون إلى تحكيم غير الشريعة، ويزعمون الإصلاح

يدعو المنافقون إلى تحكيم غيرِ شريعة الله تعالى، ويُظهرون للناس أنهم يريدون بذلك الإصلاح؛ ليخدعوا الجاهلين فيقبلوا دَعواهم، ولكن الله تعالى قد بيَّن حقيقة دعوتهم في الباطن حتى لا يَغترَّ بهم المسلمون، وحقيقةُ دعوتهم: أنهم يريدون الفسادَ في الأرض، وزعزعةَ المسلمين عن دِينهم.

فكل خير وصلاح، وأمن واستقراره فسببه طاعة الله تعالى، والتحاكم إلى شريعته، وكل فساد وضلال وشر فسببه البعد عن طاعة الله تعالى وتحكيم شريعته.

ما السور التي تحدثت عن صفات المنافقين؟ وعلى ماذا يدل ذلك ؟

التَّحاكُم إلى غيرِ شرعِ الله تحاكم إلى الطاغوت

حقيقة التَّحاكُم إلى غيرِ شرعِ الله أنه تحاكم إلى الطاغوت، والطاغوت: مأخوذٌ مِن الطُّغيان.وهو في اللغة: مجاوزة الحد، ومعناه هنا: كلُّ ما تحاكم إليه متنازعان غير كتاب الله وسنة رسوله ، فهو طاغوت لأنه قد تُعُدِّي به حدُّه.

، ودلَّت الآية الكريمة على أن الذي يدعو إلى التحاكم إلى الطواغيت هو

الشيطان الرجيم، وأن هذا مِن إضلاله لهم لإبعادهم عن هُدَى الله تعالى.

بالتعاون مع مجموعتك : استنبط من الآية السابقة ثلاث فوائد :

آثار التحاكم إلى غيرِ شرعِ الله تعالى

وقوع الشرك، باتخاذ شركاء لله تعالى في التشريع، قال الله تعالى:

تعطيل شريعة الله تعالى.

انتشار البغي والظلم والفوضى، وانتفاء تحقق العدل والإنصاف.

بالتعاون مع مجموعتك: اذكر ثلاثة آثار أخرى للتحاكم إلى غير شرع الله تعالى :

وصف اللَّـه تعالى التحاكم إلى غير شرعه بثلاثة أوصاف، ما هي؟ مع الدليل.

ما الذي يريده المنافقون حينما يدعون إلى غير شريعة اللَّـه تعالى؟ اذكر الدليل.

بيِّن آثار التحاكم إلى غير شرع اللَّـه تعالى.

عن عَدِيِّ بنِ حاتِمٍ قال: سمعتُ النبيَّ يقرأ:

، فقلتُ: إنَّا لسنا نعبدُهم, فقال : «أليس يُحَرِّمونَ ما أحلَّ اللَّه ، فَتُحرِّمونه، ويُحِلُّونَ مَا حَرَّم اللَّهُ ، فَتُحِلُّونه؟» قال : قلتُ: بلى. فقال : «فتلك عبادتُهم».(2)

المراد بالطَّاعةِ في التَّحليلِ والتحريمِ

الطَّاعةِ في التَّحليلِ والتحريمِ هي: طاعةُ أحدٍ مِنَ الناسِ في تغيير أحكامِ الله تعالى، بتحليلِ ما حَرَّم الله، وتحريمِ مَا أحلَّ الله.

التَّحليلِ والتحريمِ حقٌّ لله تعالى

التَّحليلُ والتحريمُ هو حقيقة التشريع، وهو حقٌّ خاصٌّ لله تعالى لا يجوز أن يشاركه فيه أحد، وهو مقتضى ربوبيَّتِه على خلقِه، وطاعتُهم فيه دون سواه هو مقتضى توحيدِ الألوهيَّة.

والدليل على هذا:

بالتعاون مع مجموعتك : استنبط ثلاث فوائد من الآيات السابقة :

الـطـاعــة الـشَّرعـيَّـة

الطاعة : ضد المعصية ومعناها امتثال الأمر واجتناب النهي .

وطاعة الله ورسوله : تعني الاستجابة والانقياد لأمر الله تعالى، وأمر رسوله [ والتسليم والرضى بذلك الأمر بدون تردد أو مماراة، وقد ورد ذلك في آيات كثيرة منها:

والطاعة حق لله تعالى؛ فهو سبحانه المالك المعبود المطاع ، والخلق ملك وعبيد له ، فالله سبحانه يطاع لذاته وغير ه إنما يطاع لأن الله –جل وعلا- أذن بطاعته.

وطاعة الرسول من طاعة الله، قال الله تعالى:

والرسول هو المبلغ عن الله والذي أمر الله بطاعته وأخبر أنه لا ينطق عن الهوى، قال الله

ورتب الله عز وجل على هذه الطاعة الجزاء العظيم في الآخرة، فقال:

الطاعة التابعة لطاعة الله ورسوله

يتبع طاعةَ الله عز وجل، وطاعةَ رسوله طاعة من أمرنا الله ورسوله بطاعته مثل:

طاعة ولاة الأمر، قال الله تعالى :

وعن أبي هريرة أن رسول الله قال :«من أطاعني فقد أطاع الله، ومن عصاني فقد عصى الله، ومن يطع الأمير فقد أطاعني، ومن يعص الأمير فقد عصاني»(7)

طاعة أهل العلم والذكر، قال الله عز وجل

طاعة الوالدين وهي من الإحسان إليهما، قال الله تعالى :

طاعة الزوجة لزوجها: قال : «لا يحل للمرأة أن تصوم وزوجها شاهد إلا بإذنه ولا تأذن في بيته إلا بإذنه»(01).

ويشترط في الطاعة التابعة لطاعة الله ورسوله أن لا تكون في معصية فإن أمر الوالي أو الزوج أو الوالد بمعصية فلا طاعة له، قال الله تعالى:

، وقال : «إنما الطاعة في المعروف »(21).

بالتعاون مع مجموعتك : اذكر خمس فوائد لطاعة الله عزَّ وجل ورسوله تعود على الفرد:

ما المراد بالطاعة في التحليل والتحريم ؟

ما الذي له الحق في التحليل والتحريم ؟ مع الدليل.

اذكر ثلاثة أمثلة على طاعة من طاعته تابعة لطاعة الله ورسوله ، مع الدليل.

الطاعة المطلقة للّه وحده، أما غيره فطاعته مقيدة بطاعة اللّه ورسوله

حُكم طاعةِ غير الله

طاعة غير الله تعالى نوعان:

النوع الأول: الطاعة الشِّركيَّة: وتسمَّى: الطاعة في التشريع، ومعناها: طاعةُ أحدٍ مِنَ الناسِ في تغيير أحكامِ الله تعالى، بتحليلِ ما حَرَّم الله، وتحريمِ مَا أحلَّ الله، وهي المرادة في هذا الدرس.

مثالها: طاعة أحدٍ في إسقاط وجوبِ صلاةٍ مِنَ الصلوات الخمس، أو في إباحة الزِّنا، أو إباحة الخمر، أو إباحة الرِّبا.

حكمها: شِركٌ أكبر مخرج مِن مِلَّة الإسلام؛ لأنها اتخاذ شريك مع الله تعالى في التشريع، فمن أطاع أحدًا من العلماء أو الأمراء أو غيرهم في تحريم ما أحل الله أو تحليل ما حرم الله فقد اتخذهم أربابًا من دون الله.

والدليل على هذا:

حديث عدي بن حاتم : أنه سمع النبي يقرأ الآية السابقة، فقال للنبي : إنا لَسْنَا نَعْبُدُهُمْ، فقالَ: «أَلَيْسَ يُحَرِّمُونَ ما أَحَلَّ اللهُ فَتُحَرِّمُونَهُ، وَيُحِلُّونَ ما حَرَّمَ اللهُ فَتَسْتَحِلُّونَهُ؟!»، قلت: بَلَى. قال: « فَتِلْكَ عِبَادَتُهُمْ » (3).

النوع الثاني: الطاعة المحرَّمة: وهي الطاعة في معصيةِ الله تعالى.

مثالها: طاعة أحدٍ في تركِ الصَّلاةِ، أو في شرب الخمر، أو في فِعل الفاحشة، أو في أكل الرِّبا.

حكمها: حرام، ولكنها لا تصِلُ إلى درجةِ الشِّرك.

تَقديم طاعةِ اللهِ ورسولِه على طاعة كل أحد

يجب تقديم طاعة الله تعالى ورسولِه على طاعة أي أحد، ويشمل هذا نوعين من الطاعة:

الأول: الطاعة في التشريع.

الثاني: الطاعة في فِعل الواجبات، وترك المحرَّمات.

والدليل على هذا:

بالتعاون مع مجموعتك : استنبط ثلاث فوائد من الآيات السابقة :

آثار السلف في تَقديم طاعةِ اللهِ ورسولِه

قال ابن عباس : يوشك أن تنْزل عليكم حجارة من السماء أقول: قال رسول الله ، وتقولون: قال أبو بكر وعمر!

قال الإمام أحمد رحمه الله: عجبتُ لقوم عَرفوا الإسناد وصحَّتَه، ويذهبون إلى رأي سفيان، واللهُ تعالى يقول:

، أتدري ما الفتنة؟ الفتنة: الشِّرك، لعلَّه إذا ردَّ بعض قوله أن يقع في قلبه

شيء من الزيغ فيهلك.

تأمل الآية الكريمة التي استدلَّ بها الإمام أحمد رحمه الله، واستخرج منها العقوبات التي هدد الله بها من خالف أمرَ رسوله .

طاعة الأحبار والرهبان

أخبر الله تعالى عن اليهود والنصارى أنهم بدَّلوا دينهم، واتخذوا علماءهم وعُبَّادهم آلهة من دون الله تعالى؛ لأنهم أطاعوهم في تحليل ما حرَّم الله، وتحريم ما أحلَّ الله، فقال الله تعالى:

الطاعة في التحليل والتحريم شركٌ أكبر.

وهذا النوع من الشرك هو الذي يسمِّيه العلماء: (شِركَ الطَّاعةِ)، والدليل على هذه التسمية:

أهل العلم ينهون عن طاعتهم فيما يخالف أمر الله

لقد نهى أهل العلم عن طاعتهم في اجتهادهم إذا كان يخالف الكتاب والسنة، وأقوالهم في ذلك كثيرة، ونورد هنا نماذج من أقوال الأئمة الأربعة عليهم رحمة الله:

قال الإمام الشافعي :«أجمع العلماء على أن من استبانت له سنة رسول الله لم يكن له أن يدعها لقول أحد» (1).

قال الإمام أبو حنيفة : إذا قلت قولا وكتاب الله يخالفه فاتركوا قولي لكتاب الله، قيل: إذا كان قول رسول الله يخالفه ؟ قال: اتركوا قولي لخبر رسول الله . قيل: إذا كان قول الصحابة يخالفه؟ قال: اتركوا قولي لقول الصحابة.

وقال الإمام مالك رحمه الله: كل أحد يؤخذ من قوله ويترك إلا رسول الله .

وقال الشافعي: إذا وجدتم في كتابي خلاف سنة رسول الله فخذوا بسنة رسول الله ودعوا ما قلت(1).

وقال الإمام أحمد: لاتقلدني ولا تقلد مالكًا، ولا الشافعي، والأوزاعي، ولا الثوري، ولكن خذ من حيث أخذوا (2).

ومن حِفظ قدر أهل العلم ومكانتهم، حسن الظن بهم لو وُجد في كلامهم ما يخالف نصًّا في الكتاب والسّنّة، والظن بأنهم لم يتعمدوا مخالفة الدليل، وأن ذلك إنما وقع منهم عن اجتهاد وإرادة النصح للخلق، وهم في ذلك بين أن يصيبوا في اجتهادهم فلهم أجران، أو يخطئوا فلهم أجر واحد.

قارن بين الطاعة الشَّرعيَّة والطاعة الشِّركيَّة حسب الجدول التالي :

الطاعة الشَّرعيَّة

الطاعة الشِّركيَّة

ما حكم طاعة غير اللَّـه؟ مع الدليل.

كيف تكون طاعة غير اللَّـه؟ مع الدليل.

ما سبب الطاعة في تحليل الحرام وتحريم الحلال؟

ابني الطالب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أما بعد :
إن الفصل الدراسي أوشك على الانتهاء ونظراً لما يحتويه هذا المقرر من آيات

قرآنية كريمة وأحاديث نبوية شريفة وعلم ينتفع به... نأمل الاحتفاظ به في
مكتبتك الخاصة أو تسليمه لإدارة المدرسة.

أخي المعلم
أخي المشرف
أخي ولي الأمر
أخي الطالب

يطيب لقسم العلوم الشرعية في الإدارة العامة للمناهج بالوزارة أن يتلقى

ملحوظاتكم ومقترحاتكم على كتب العلوم الشرعية على العنوان التالي :

١– الهاتف المباشر (٠١٤٠٢١٠٩٥)
٢–هاتف الوزارة (٠١٤٠٤٢٦٦٦٦ – ٠١٤٠٤٨٨٨٨)

تحويلة (٢٥٧٩ – ٢٥٧٦ – ٢٥٧٤ – ٢٥٧٢).

٣ ــ الفاكس (٠١٤٠٨١٢٩٧) أو (٠١٢٧٦٦٠٢٦ ) .
٤ ــ البريد الإلكتروني لقسم العلوم الشرعية : (runit@moe.gov.sa).